Accessibility links

صحيفة بريطانية: المتشددون الإسلاميون يسيطرون على نصف المساجد في بريطانيا


نشرت صحيفة تايمز اللندنية في عددها الصادر اليوم الجمعة تقريرا يكشف عن أن نصف المساجد البريطانية يسيطر عليها متشددون إسلاميون يهزأ أئمتهم من القيم الغربية ويحثون أتباعهم على سفك الدماء في سبيل الله، على حد تعبير الصحيفة.

وأشارت تايمز إلى أن رياض الحق الذي سيصبح القائد الروحي لطائفة ديوباندي المحافظة، وهي الحركة الأم التي انبثقت عنها حركة طالبان الأفغانية، يشرف على حوالي 600 مسجد بريطاني من مجموع 1350 مسجدا وأنه يدعو للجهاد واحتقار اليهود والمسيحيين والهندوس.

وأوضحت الصحيفة أن رياض الحق تلقى تعليمه وتدريبه في حوزة إسلامية في بريطانيا وينتمي إلى جيل جديد من الأئمة البريطانيين ممن يؤمنون بتعاليم متشددة.

وأفاد التقرير بأن طائفة ديوباندي تشرف على 26 حوزة إسلامية في بريطانيا يتخرج منها حوالي 80 في المئة من الأئمة المسلمين، ويعارض أتباع هذه الطائفة إقامة أي علاقات بين المسلمين والمسيحيين أو اليهود لأنهم يعتبرونها منافية لتعاليم الإسلام.

ونبه التقرير إلى أن هذه الحوزات تحصل على تمويلها من منح وهبات خاصة وتتمركز بكثافة في وسط وشمال بريطانيا، إذ تسيطر هذه الطائفة على 59 مسجدا من بين 75 مسجدا في خمس مدن بريطانية هي بلاكبورن وبولتون وبريستون واولدهام وبورنلاي، هذا بالإضافة إلى كونها ممثلة بقوة في المجلس الإسلامي البريطاني، وفق ما نشرته الصحيفة.
XS
SM
MD
LG