Accessibility links

الإسلاميون المغاربة يفشلون في تحقيق فوز كبير في الانتخابات التشريعية


فشل الإسلاميون المغاربة في تحقيق الاختراق الذي كانوا يأملون به في الانتخابات التشريعية التي جرت الجمعة في المغرب. وخاب أمل حزب العدالة والتنمية الإسلامي الذي كان يطمح في أن يصبح أول حزب في المملكة واتهم خصومه بالفساد الانتخابي.
وقال الحسن داوودي الرجل الثاني في الحزب والذي أعيد انتخابه في فاس، لوكالة الصحافة الفرنسية إن الحزب سيحصل على 56 مقعدا على الأكثر وسيكون بذلك الحزب الأول.
وكان داوودي قد أكد من قبل أن الحزب سيحصل على 80 مقعدا مقابل 42 في الدورة السابقة بينما توقع الأمين العام للحزب سعد الدين عثماني أن يشغل حزبه 70 مقعدا. وقال عثماني لوكالة الأنباء الفرنسية: "نحن متأكدون أننا سنحصل على 40 مقعدا على الأقل لكننا نواجه صعوبات في الحصول على تعديد دقيق لأن الإدارة لا تعطينا كل الأرقام".
XS
SM
MD
LG