Accessibility links

قوات خاصة إسرائيلية ترتدي زي القوة التنفيذية تختطف قيادياً في حماس في غزة


اختطفت قوة خاصة إسرائيلية يرتدي أفرادها زي القوة التنفيذية التابعة لحماس ضابطاً قيادياً في القوة التنفيذية بالقطاع اسمه مهاوش القاضي السبت، وفقاً لمصادر فلسطينية.

وقال متحدث باسم حماس إن قوات الكوماندوز الإسرائيلية اقتربت بسيارتها من سيارة القاضي خارج رفح مساء الجمعة فاعترضوا طريقه ونقلوه سريعا إلى سيارتهم ولاذوا بالفرار، وفقاً لما نقلته صحيفة هآرتس السبت.

وقال المتحدث باسم حماس إن القاضي كان مع زوجته حين اختطف، لكنها تركت وراءهم، فأبلغت حماس بالحادث.

وقد امتنعت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي التعليق على الحادث.

إلا أن الإذاعة الإسرائيلية قالت إنه قد يكون للغارة علاقة بالجهود الرامية إلى إيجاد الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليت، الذي اختطف في يونيو/حزيران 2006 من قبل حماس ومجموعات أخرى، وأسفرت العملية عن مقتل جنديين إسرائيليين آخرين.

وقالت الصحيفة إن القاضي هو مسؤول العلاقات العامة في القوة التنفيذية التابعة لحماس في غزة، وأن له تاريخاً في تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة عن طريق الأنفاق، وأنه قد يكون لديه معلومات عن أولئك الذين يستخدمون الأنفاق للدخول إلى إسرائيل، وفقاً لمقربين من القاضي.

مقتل شاب فلسطيني بنيران إسرائيلية قرب الحدود بين غزة وإسرائيل

من جهة أخرى، ذكر مسؤول صحي في السلطة الفلسطينية بأن شاباً فلسطينياً يبلغ من العمر 16 عاماً قتل صباح السبت بنيران الجيش الإسرائيلي بالقرب من الحدود بين غزة وإسرائيل.

وأضاف الدكتور معاوية حسنين، وهو مدير عام الطوارئ في وزارة الصحة، أن رامز حلس قتل بالقرب من معبر المنطار/كارني على الشريط الحدودي شرق مدينة غزة.

وذكر الجيش الإسرائيلي أن جنوده رأوا عدداً من الفلسطينيين يقتربون من الحدود بطريقة تثير الشبهة ففتحوا النار في الهواء ثم نحوهم.

وأضاف الجيش أنه ليس لديه معلومات عن الضحايا.
XS
SM
MD
LG