Accessibility links

الأمم المتحدة تؤجل إصدار تقرير ينتقد أداء الحكومة العراقية في مجال حقوق الإنسان


قالت صحيفة واشنطن بوست الأحد إن الأمم المتحدة أرجأت لنحو شهر إصدار تقرير لها يحمل بشدة على الحكومة العراقية والقوات الأميركية، "لأدائهما السيء في مجال حقوق الإنسان"، وفقا لمسؤولين في الأمم المتحدة.

وحسب هؤلاء المسؤولين، فإن تأجيل إصدار تقرير الأمم المتحدة جاء لتجنيب كل من بغداد وواشنطن الانتقاد في وقت تبحثان فيه عن دعم الكونغرس والعالم، لجهودهما في الحرب في العراق، حسب الصحيفة.

وأضافت واشنطن بوست أن هذا التأجيل تحقق بناءً على طلب تقدم به السفير الأميركي لدى العراق رايان كروكر إلى مبعوث الأمم المتحدة في العراق آنذاك أشرف قاضي، قائلا إن العراق يحتاج إلى أسابيع عدة لدراسة التقرير.

وتنقل الصحيفة الأميركية عن مسؤول في الأمم المتحدة لم تكشف عنه بأن مسودة التقرير التي اكتملت الشهر الماضي تسلط الضوء على العنف الذي تمارسه الميليشيات والجماعات المسلحة، وتنتقد ضعف التزام حكومة نوري المالكي بتحسين أوضاع حقوق الإنسان، فضلا عن خروقات جرت على يد القوات الأميركية والعراقية.

ولفتت واشنطن بوست إلى أن إرجاء هذا التقرير يأتي في وقت تستعد فيه الأمم المتحدة لزيادة دورها في العراق، وفي وقت تتحضر فيه لعقد مؤتمر عالي المستوى في نيويورك بين المالكي والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في الـ22 من الشهر الجاري.

وسبق للأمم المتحدة أن انتقدت الحكومة العراقية في تقارير سابقة وتحدثت عن وجود تعذيب في مراكز الاعتقال العراقية، مشيرة إلى إخفاق الحكومة العراقية في تحسين ظروف المعتقلين.
XS
SM
MD
LG