Accessibility links

متطوعو مجلس إنقاذ الأنبار ينهون حملتهم العسكرية ضد القاعدة في الزغاريت والشيحة


أنهى متطوعو مجلس إنقاذ الأنبار وأبناء العشائر حملتهم العسكرية لتطهير منطقتي الزغاريت والشيحة من الجماعات المسلحة، وقد أسفرت عن الاستيلاء على أربع سيارات معدة للتفجير وأسلحة وأعتدة ومواد مسروقة.

وأشار عضو مجلس انقاذ الأنبار الشيخ جبار الفهداوي في حديث لـ"راديو سوا" إلى أن أبناء العشائر وبإسناد من مقاتلي مجلس انقاذ الأنبار قاموا بعمليات مسلحة ضد عناصر القاعدة، لإخراجها من منطقتي الزغاريت والشيحة.

من جانبه، طالب ضابط مركز شرطة الزغاريت المقدم أسعد خضير بصرف رواتب منتسبي المركز، فضلا عن تجهيزهم بالأسلحة والمعدات.

ونفى رئيس مجلس انقاذ الأنبار الشيخ حميد الهايس ما تردد في بعض وسائل الاعلام عن وجود حملة عسكرية ضد الجماعات المسلحة بالوقت الحاضر في منطقة الكرمة وإبراهيم بن علي، لافتا إلى وجود استعداد لمقاتلي المجلس للبدا بعمليات التطهير في هذه المناطق لإخراج عناصر القاعدة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الرمادي كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG