Accessibility links

دراسة تثبت وجود علاقة مباشرة بين البدانة ومرض السكري


كشف علماء بريطانيون مؤخرا عن وجود علاقة مباشرة بين البدانة ومخاطر الإصابة بأحد أنواع مرض السكري.
وتوصل الباحثون في كلية الطب في جامعة أوكسفورد إلى اكتشاف جين أطلق عليه اسمFTO لدى دراسة الاختلافات الجينية بين الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من السكري والأشخاص الذين لا يعانون من المرض ذاته.
وتبين للباحثين أن الأشخاص الذين يعانون من هذا النوع من مرض السكري لديهم نوع خاص من جين FTO الذي له علاقة مباشرة بالبدانة.
وقد لوحظ أن الأشخاص الذين يعانون من البدانة لديهم نموذج خاص من جين FTO.وبعد التوصل إلى اكتشاف ذلك الجين قام فريق البحث بدراسة أكثر من 40 ألف حالة بحثا عن الجين فيها، وتبين لهم العلاقة المباشرة بين ذلك الجين والبدانة.
وتؤكد الدراسة أن الشخص الذي يحمل أحد نماذج ذلك الجين تزيد مخاطر الإصابة بالبدانة لديه بنسبة حوالي 30 بالمئة مقارنة مع الأشخاص الذي ليس لديهم الجين ذاته.
أما الشخص الذي يحمل النموذجين معا فيرتفع احتمال الإصابة بالبدانة لديه إلى 70 بالمئة، وتبين أن وزنهم يزيد بمعدل ثلاثة كيلوغرامات مقارنة بالأشخاص العاديين.

من جانبه، أوضح أندريو هارتلي الأستاذ بالكلية أن الدراسة تفسر لماذا عندما يأكل شخصان نفس الكمية والنوعية من الطعام ويقومون بنفس المجهود البدني، يواجه أحدهما مصاعب في تخفيض وزنه.
وأضاف هارتلي أن فرق الثلاثة كيلوغرامات في الوزن بين الأشخاص الذين يعانون من البدانة والعاديين لا يبدو كبيرا لكن هذا الأمر له دور كبير في احتمال الإصابة بالبدانة.
XS
SM
MD
LG