Accessibility links

61 بالمئة من العراقيين يرون أن الأوضاع الأمنية في بلادهم تدهورت


أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه الاثنين أن61 بالمئة من العراقيين يرون أن الأوضاع الأمنية في بلادهم تدهورت في الأشهر الستة الأخيرة وهي الفترة التي تم خلالها نشر قوات أميركية إضافية في العراق.

واعتبر 70 بالمئة أن الوضع في بغداد والمحافظات المجاورة تدهور في الأشهر الستة الأخيرة .

وأظهر الاستطلاع أن أكثر من 57 بالمئة من الهجمات ضد القوات التي تقودها الولايات المتحدة مبررة.
وحول هذه النقطة بلغت النسبة 93 بالمئة لدى السنة و50 بالمئة بين الشيعة.
ورأى 7بالمئة فقط أن الهجمات ضد القوات العراقية مقبولة.

وقال 21 بالمئة ممن أستطلعت آراؤهم إن تنظيم القاعدة والحركات الجهادية الأجنبية مسؤولة عن العنف في البلاد فيما ألقى 19 بالمئة اللوم على الولايات المتحدة وقوات التحالف. وألقى 11 بالمئة باللائمة على إيران و8 بالمئة على الرئيس جورج بوش.

وقال 47 بالمئة إنهم يؤيدون انسحابا فوريا للقوات المتعددة الجنسيات.
وأعرب 66 بالمئة ممن استطلعت آراؤهم عن عدم رضاهم عن ادارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للبلاد.
XS
SM
MD
LG