Accessibility links

الربيعي يعلن عن ترحيب الحكومة العراقية بتقرير كروكر وبتريوس


رحب العراق اليوم الثلاثاء بالتقرير الذي قدمه السفير الأميركي لدى بغداد رايان كروكر والقائد الأعلى لقوات التحالف في العراق ديفيد بتريوس إلى الكونغرس.

وقال مستشار الأمن القومي العراقي موفق الربيعي في مؤتمر صحافي إن الحكومة العراقية ترحب بتقرير كروكر وبتريوس.

قال مستشار الأمن القومي العراقي موفق الربيعي اليوم الثلاثاء إن حكومته تتوقع تقلص حاجتها إلى قوات التحالف للقيام بعمليات قتالية مباشرة في المدى القريب.

وأضاف الربيعي خلال مؤتمر صحافي: "نتوقع في المدى القريب تقلص حاجتنا إلى قوات التحالف للقيام بعمليات قتالية مباشرة".

وقال الربيعي: "إن إصدار مثل هذه التقييمات يؤكد مدى شفافية التعامل في تقييم الأوضاع، وهي مسؤولية ملقاة على عاتق الجميع في إطار المجتمعات المدنية التي تسعى إلى حماية الديموقراطية، وهو ما تسعى إليه الحكومة العراقية إزاء مسؤولياتها تجاه الشعب العراقي والمجتمع الدولي".

وفيما يتعلق بالجانب الأمني للمرحلة المقبلة، قال الربيعي: "نتوقع في المدى القريب تقلص حاجتنا إلى قوات التحالف للقيام بعمليات قتالية مباشرة وسنعمل مع حلفائنا على استمرار تقدير مدى الحاجة لقوات التحالف في إدارة العمليات المباشرة".

وأكد الربيعي: "أن هدف الحكومة العراقية هو تحقيق الاكتفاء الذاتي في المجال الأمني بأسرع وقت مع الاعتراف بأننا سنبقى لبعض الوقت بحاجة إلى إسناد قوات التحالف حتى تكامل قواتنا المسلحة ووصولها إلى مستوى الجهوزية الكاملة لضمان تحقيق الأمن".

مكاسب أمنية ملموسة

من ناحية أخرى، أعرب برهم صالح نائب رئيس الوزراء العراقي عن أسفه من واقع أن الأداء السياسي للحكومة العراقية لا يصل إلى المستوى المطلوب للتعامل مع التحديات المخيفة التي تواجهها البلاد.

وأوضح صالح أن العراق يحتاج ببساطة للعمل بشكل أفضل على الصعيد السياسي وان هذه المسؤولية في الواقع تقع أساسا على عاتق السياسيين.

كما رأى صالح أن زيادة حجم القوات الأميركية في العراق حققت مكاسب أمنية ملموسة لكن هذه المكاسب ستضيع ما لم يعمل السياسيون في العراق على تحقيق المصالحة بين الشيعة والسنة على حد تعبيره.

يذكر أن بتريوس قد شدد أمس الاثنين أمام الكونغرس الأميركي على أن خفض عديد القوات الأميركية في العراق بصورة مبكرة سيعود بنتائج كارثية، مقترحا سحب قوة أولى من أربعة آلاف عنصر بحلول ديسمبر/كانون الأول.
XS
SM
MD
LG