Accessibility links

عائلة المخرج مصطفى العقاد تقاضي فندق حياة


رفعت عائلة المخرج السينمائي الأميركي من أصل سوري مصطفى العقاد دعوى قضائية ضد شركة حياة الدولية صاحبة سلسلة الفنادق العالمية الشهيرة تطالبها بدفع تعويضات بسبب التفجيرات التي أدت إلى وفاة العقاد في فندق غراند حياة في عمان سنة 2005.

وكان العقاد مخرج فيلمي "الرسالة" و"عمر المختار" قد توفي متأثرا بجروح أصيب بها في 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2005، جراء تفجيرات انتحارية استهدفت ثلاثة فنادق في العاصمة الأردنية عمان من بينها فندق غراند حياة الذي كان يقيم فيه العقاد.

وكان تنظيم القاعدة في العراق قد تبنى تلك التفجيرات التي أسفرت عن مقتل 57 شخصا من بينهم العقاد وابنته.

وقال براون غرين محام عائلة العقاد أن شركة حياة صاحبة الفندق فشلت في توفير الحماية اللازمة لنزلاء الفندق واتخاذ التدابير الأمنية الضرورية مما سمح بدخول أشخاص يحملون متفجرات داخل الفندق وتفجير أنفسهم.

وجاء في حيثيات الدعوى التي رفعت في شيكاغو هذا الأسبوع أن"إدارة الفندق ملزمة قانونا بحماية النزلاء المسجلين من الأعمال الإجرامية والإرهابية المتوقعة".
XS
SM
MD
LG