Accessibility links

مسؤول أوروبي يقول إن التعصب وعدم التسامح يهدد القيم الأوروبية المشتركة


أدان السكرتير العام لمجلس أوروبا تيري ديفيس بشدة ما أسماه تعصب منظمي تظاهرة مناهضة للإسلام منعتها السلطات البلجيكية بعدما اعتقلت العشرات من المشاركين فيها.

وقال إن هذا التجمع تعبير مخز عن التعصب وعدم التسامح مضيفا أن أوروبا وقيمها مهددة. والمجموعات المتطرفة والمتعصبة سواء الإسلامية أو المعادية للإسلام هي التي تهدم القيم الأوروبية المشتركة مستغلة مشاعر الخوف والأفكار المسبقة.

وشدد المسؤول الأوروبي على أن حرية الاجتماع وحرية التعبير عنصران أساسيان للديموقراطية لكنهما لا يجيزان كل التجاوزات.

وكانت السلطات البلجيكية قد أوقفت 154 شخصا في الحي الأوروبي في بروكسل بعدما أرادوا المشاركة في تظاهرة محظورة ضد "أسلمة أوروبا"، في الذكرى السادسة لاعتداءات الحادي عشر من سبتمبر 2001 في الولايات المتحدة.

وبين الموقوفين رئيس حزب فلامز بيلانغ الانفصالي الفلامندي والنائب الأوروبي فرانك فانهيك والزعيم التاريخي للحزب فيليب ديوينتر.
XS
SM
MD
LG