Accessibility links

واشنطن تتوقع استمرار اليابان في دعم قوات التحالف في أفغانستان بعد استقالة آبيه


شددت واشنطن اليوم الأربعاء على أهمية الدور الياباني في دعم قوات التحالف في أفغانستان إثر استقالة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبيه، ولفتت إلى أنها تنتظر من اليابان أن تستمر في هذا الدعم.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض غوردون جوندرو: "إن الرئيس بوش ورئيس الوزراء آبيه أقاما علاقات عمل جيدة جدا. وتبقى الولايات المتحدة واليابان حليفتين قويتين ومخلصتين وتعتزم الولايات المتحدة الإبقاء على هذه العلاقة مع اليابان".

وردا على سؤال حول احتمال تراجع رئيس الوزراء الياباني المقبل عن دعم اليابان للتحالف في أفغانستان، قال جوندرو: "اليابانيين دعموا بقوة العمليات في افغانستان وننتظر أن يواصلوا دعم هذا المجهود".
وتوقع جوندرو أن يتحادث بوش وآبيه هاتفيا اليوم الأربعاء أو غدا الخميس.

وفي طوكيو، أكد زعيم الحزب الديموقراطي المعارض في اليابان إشيرو أوزاوا أن استقالة رئيس الوزراء لن تغير موقف الحزب الديموقراطي حيال الحرب في العراق وقوانين مكافحة الإرهاب.

وقال: "فيما يتعلق بالتشريع ضد الإرهاب ومسألة العراق، فقد أوضحنا للشعب الياباني أن حزبنا يعارض أن تكون تلك الفكرة هي المبدأ الأساسي لأمننا". وكان آبيه قد أعلن في مؤتمر صحافي أنه استقال ليتيح المجال للحزب الحاكم والمعارضة للتعاون.
وقال: "إن من الصعب في الوقت الراهن العمل على تنفيذ سياسات فعالة تحظى بدعم عامة الشعب، ولقد قررت أننا بحاجة إلى تغيير في هذا الوضع".

إلا أن آبيه أكد في الوقت ذاته ضرورة أن تواصل بلاده التزامها بالحرب على الإرهاب.
وقال: "يبنغي أن تواصل اليابان حربها على الإرهاب، إنه وعد قطعته كما أنه التزام دولي. وأعتقد أن استقالتي ستتيح المجال لليابان لمواصلة هذه الحرب تحت قيادة رئيس وزراء جديد".
XS
SM
MD
LG