Accessibility links

سنو يرد على بيلوسي ويؤكد نجاح الإستراتيجية الأميركية في العراق


قال توني سنو المتحدث باسم البيت الأبيض اليوم الأربعاء في رده على تصريحات رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إنه من الصعب التكهن بالمستقبل إلا أنه أشار إلى أن الجنرال بتريوس وضع جدولا منطقيا لخفض عدد القوات الأميركية في العراق.

وأضاف سنو: "ليس هناك ما يدل على أن الجنرال بتريوس ينظر إلى الوضع في العراق بالطريقة التي تراه بها بيلوسي. ويبدو أنها محاولة لخلق إطار سياسي لتجاهل النجاح الذي تحقق نتيجة زيادة عدد القوات في الأشهر الماضية. والحقيقة أن إستراتيجية بتريوس لمكافحة العمليات المسلحة نجحت بطريقة أدهشت الولايات المتحدة ذاتها".

وشدد سنو على أن الحرب في العراق لن تكون بلا نهاية. وقال إن الرئيس بوش سيوضح للجميع وجهة نظره بشأن الإفادة التي قدمها الجنرال ديفيد بتريوس، قائد القوات الأميركية في العراق والسفير رايان كروكر حول الوضع في العراق.

وأضاف سنو: "إنها حرب تهدف إلى تحقيق الانتصار الذي يمكن تعريفه من خلال مساعدة العراقيين على تطوير القدرات اللازمة لحماية أنفسهم وإدارة شؤون بلدهم".

الديموقراطيون يتهمون إدارة بوش بالإخفاق

وكان الديموقراطيون في الكونغرس قد اتهموا إدارة الرئيس بوش بالإخفاق في ممارسة الضغط اللازم على الحكومة العراقية لحملها على تنفيذ الخطوات المطلوبة منها لتحقيق المصالحة الوطنية.

وقالت في هذا الإطار رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي إن الحديث عن سحب القوات الإضافية من العراق بحلول الصيف المقبل لا ينطوي على جديد.
وأضافت بيلوسي: "لقد أرسل الرئيس 30 ألف جندي إضافي إلى العراق. والآن ها هو يقول لنا إننا سنعود بعد عام ونصف أو ما يقرب من عامين إلى النقطة التي بدأنا منها. إن القول بأن هذا القرار يعني انتهاج سياسة جديدة في العراق يمثل امتهانا لذكاء الأميركيين".
XS
SM
MD
LG