Accessibility links

السيناتور الديمقراطي باراك أوباما يطالب بالانسحاب الفوري للقوات الأميركية من العراق


طالب السيناتور باراك أوباما، أحد أبرز الطامحين للترشح عن الحزب الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية الأميركية القادمة ، بسحب القوات الأميركية فورا من العراق.

وقال السيناتور أوباما: "أنا هنا لأقول إنه يجب أن نبدأ العمل على إنهاء هذه الحرب الآن".

وأضاف السيناتور أوباما: "ليس هناك من حل عسكري للوضع العراقي، ولم يكن هناك حل عسكري في السابق. الحل الأمثل لتوفير أمننا هو الضغط على القادة العراقيين من أجل إنهاء حربهم الأهلية والشروع فورا في سحب قواتنا المقاتلة ليس خلال ستة أشهر أو سنة، بل الآن".

الديموقراطيون يجددون رفضهم لمقترحات بتريوس

وفي سياق متصل، جدد الديموقراطيون رفضهم المسبق لمقترح الجنرال ديفيد بتريوس لخفض القوات الأميركية في العراق إلى حوالي 30 ألف جندي بحلول الصيف القادم.

من جهته، السيناتور أوضح هاري ريد زعيم الغالبية الديموقراطية في مجلس الشيوخ خلال مؤتمر صحافي أن خطة الرئيس بوش لا تمثل التغيير المطلوب في المهمة الذي نحن بحاجة إليه. وأضاف أن "الخطة هي نفسها تماما كما في السابق وأن الإبقاء على 130 ألف جندي أميركي في خضم حرب أهلية هو غير مقبول لدي ولدى الشعب الأميركي".

كما دعا السيناتور ريد الأعضاء الجمهوريين للعمل مع نظرائهم الديمقراطيين من أجل الاتفاق على قانون يغير من طبيعة المهمة في العراق ويعد لانسحاب حقيقي للقوات. وأعلن السيناتور ريد أن "الأسبوع القادم سوف نعيد الكرة لإعادة درس ميزانية الدفاع، وسوف يكون هناك مشروع لتغيير مسار الحرب في العراق".
XS
SM
MD
LG