Accessibility links

هنية يسعى للقاء عباس وحكومته المقالة تدعو لوقف إطلاق الصواريخ على المعابر بين القطاع وإسرائيل


أعرب رئيس الوزراء الفلسطيني المقال إسماعيل هنية عن استعداده للقاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لإنهاء الأزمة في الأراضي الفلسطينية.

وقال بيان صادر عن مكتب هنية إنه أجرى اتصالات مع أمير قطر والرئيسين السوداني واليمني ورئيس المخابرات المصرية أكد فيها أن الحل الوحيد لحالة الانقسام الراهنة في الأراضي الفلسطينية هو الحوار حول كل القضايا.

الفصائل الفلسطينية ترفض وقف الهجمات على إسرائيل

على الصعيد الأمني، دعت الحكومة الفلسطينية المقالة في قطاع غزة الفصائل الفلسطينية إلى وقف إطلاق الصواريخ وقذائف الهاون على المعابر الحدودية بين قطاع غزة وإسرائيل التي تستخدم لإدخال المواد الغذائية والبضائع إلى القطاع.
متحدث باسم حكومة هنية المقالة يؤكد ضرورة وقف الهجمات خاصة خلال شهر رمضان على المعابر

وقال متحدث باسم الحكومة إنه ينبغي وقف الهجمات حفاظا على مصالح الشعب الفلسطيني خاصة خلال شهر رمضان.

هذا وقالت بعض الفصائل المسلحة إنها ستبحث المسألة، إلا أنها أكدت أنها لن توقف هجماتها الصاروخية على إسرائيل خلال رمضان.

يذكر أن معبر رفح الحدودي بين قطاع غزة ومصر تم إغلاقه منذ أن سيطرت حركة حماس على القطاع في شهر يونيو/حزيران الماضي، إلا أن إسرائيل تسمح لهيئات الإغاثة باستعمال معابر أخرى منها كرم شالوم وإيريز وسوفا لإدخال المواد الغذائية والطبية والوقود، لكن الهجمات الصاروخية على المعابر أرغمت تلك الوكالات على وقف شحناتها لفترات مؤقتة.

عباس: الغموض لا يزال يلف المؤتمر الدولي

من ناحية أخرى، قال عباس إن الغموض لا يزال يلف المؤتمر الدولي الذي دعت واشنطن إلى عقده في شهر نوفمبر/تشرين ثاني المقبل لإحياء العملية السلمية.

وأشار عباس في مقابلة مع صحيفة الحياة اللندنية أجريت معه في جدة إلى أن الأسس التي سيعقد عليها المؤتمر ليست واضحة لكافة الأطراف، إلا أنه أعرب عن أمله في أن تتضح الصورة بعد أن يجتمع مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس الأسبوع المقبل.

هذا وجدد عباس التأكيد على أنه لن يجري أي حوار مع حركة حماس قبل أن تتراجع عن موقفها، وتقر بكل الشرعيات الدولية والعربية والفلسطينية ومن ضمنها مبادرة السلام العربية.

XS
SM
MD
LG