Accessibility links

التوافق تشيد باحتضان أهالي أبو دشير للأسر السنية التي هجرتها القاعدة من هور رجب


أشادت كتلة جبهة التوافق العراقية بقيام أهالي منطقة أبو تشير التي تقطنها غالبية شيعية باحتضان أكثر من 100 أسرة سنية هجرها تنظيم القاعدة من مساكنها في منطقة هور رجب جنوب بغداد بعد أن هاجموا البيوت، وقتلوا كثيرا من المدنيين.

وقال المتحدث باسم جبهة التوافق العراقية النائب سليم عبد الله في حديث لـ"راديو سوا" إن كتلته ترحب بما قام به أهالي أبو دشير، لافتا إلى وجود حالات تلاحم مماثلة في مناطق أخرى من البلاد:

"هذا هو المعنى الحقيقي لشعور أبناء الشعب العراقي تجاه بعضهم البعض. (شعور) يتجاوز انتماءاتهم المذهبية والطائفية. وأنا أتصور أن أهالي ديالى لهم نماذج عديدة من هذا القبيل، وإخواننا في بغداد وأيضا في بغداد وأيضا فيها من التنوع الاجتماعي ما يمكن الإشارة إليها. والمستقبل سيشهد تعالي وتجاوز كمل هذه الاصطفافات الضيقة والسفاسف التي مزقت الشعب العراقي، ونحن سائرون نحو الوحدة".


وكانت أكثر من 100 عائلة سنية قد اضطرت إلى ترك منازلها في منطقة هور رجب جنوب بغداد، واللجوء إلى منطقة أبو دشير ومناطق أخرى في الدورة بعد هجوم شنه مسلحون من تنظيم القاعدة الثلاثاء الماضي على منطقتهم.

وقد جهت اللجنة الاجتماعية في مكتب الشهيد الصدر في جانب الكرخ من بغداد الخميس قافلة من المساعدات الغذائية والانسانية إلى منطقة أبو دشير لمساعدة أسر منطقة هور رجب النازحة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد أحمد جواد:
XS
SM
MD
LG