Accessibility links

تفجير انتحاري يودي بحياة 15 جنديا باكستانيا جنوب إسلام آباد


أعلن مسؤول في الجيش الباكستاني مقتل 15 جندياً وهم يتناولون طعامهم حين فجر انتحاري نفسه خارج قاعة الطعام في ثكنتهم العسكرية. وأدى التفجير أيضا إلى إصابة 11 جندياً آخرين بجروح، إصابات ستة منهم خطرة.

ويأتي هذا التفجير الانتحاري في أعقاب يومين من المعارك العنيفة بين قوات الأمن والجيش الباكستاني والعناصر القبلية المسلحة المتطرفة التي تؤيد تنظيم القاعدة وحركة طالبان في إقليم وزيرستان المتاخم لأفغانستان.

وأكد الناطق الرسمي باسم الجيش الباكستاني وحيد ارشاد عدد الجنود القتلى والمصابين قائلاً إن السلطات العسكرية لا تزال تحقق في التفجير الانتحاري الذي وقع في قاعدة تبعد 70 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من العاصمة إسلام أباد.

ويعكس هذا الحادث تدهور الوضع الأمني وارتفاع مستوى العنف في المواجهة بين القوات الحكومية الباكستانية ومسلحي القبائل والمتطرفين.
XS
SM
MD
LG