Accessibility links

واشنطن تؤكد وجود خبراء نووين كوريين في سوريا


أعلن أندرو سيمل نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية بالوكالة لشؤون سياسة الحد من انتشار التسلح النووي أن سوريا كانت موضوعة على اللائحة الأميركية لمراقبة التسلح النووي.

وقال سيمل لوكالة أسوشييتد برس إن تقنيين من كوريا الشمالية متواجدين في سوريا وتحدث عن احتمال حصول اتصالات مع جهات تزود سوريا بمعدات نووية، ولكنه ذكر أنه بانتظار معرفة نتيجة مثل هذه الاتصالات.

وأوضح سيمل أن ثمة مؤشرات تدل على حصول أمر ما في سوريا لافتا إلى أن ما تعلمه واشنطن أن هناك عددا من التقنيين الأجانب المتواجدين في سوريا. كما أكد سيمل حصول اتصالات بين سوريا وبعض الجهات السرية التي تزود سوريا بمعدات نووية.

وشدد سيمل على أن كلا من الولايات المتحدة وإسرائيل تراقبان عن كثب مثل هذه التحركات. ولم يستبعد سيمل احتمال أن تكون شبكة العالم النووي الباكستاني عبد القادر خان، والتي زودت التكنولوجيا النووية لكل من إيران وليبيا وكوريا الشمالية، متورطة في هذا الملف.

رايس تحذر من انتشار أسلحة الدمار

هذا وكانت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس قد حذرت من انتشار أسلحة الدمار الشامل إثر صدور تقارير صحافية تتحدث عن احتمال بناء منشآت نووية في سوريا بالتعاون مع كوريا الشمالية.

وقالت رايس في لقاء مع قناة فوكس نيوز الأميركية إن واشنطن تتبع سياسات تمنع أخطر الناس في العالم من امتلاك أخطر الأسلحة. ومع أن وزيرة الخارجية لم تشر إلى أي هجوم محتمل ضد سوريا، إلا أنها قالت إن الولايات المتحدة تعمل مع حلفائها من أجل إغلاق المنشآت النووية.

وفي معرض إجابتها عن سؤال حول مضمون تقارير استخباراتية تقول إن سوريا قد تكون بصدد بناء منشآت نووية، شددت رايس على الأهمية القصوى التي يحتلها موضوع انتشار أسلحة الدمار الشامل بالنسبة للحكومة الأميركية.

وقالت إن انتشار أسلحة الدمار الشامل يشكل هاجسا دائما بالنسبة لإدارة الرئيس بوش التي تحاول منع أخطر الناس في العالم من امتلاك أخطر الأسلحة.

وأضافت أن واشنطن تعمل مباشرة مع حلفائها لمنع تلك الأنشطة، وأنها حققت نجاحات في هذا المجال مثل إغلاق شبكة العالم النووي الباكستاني عبد القادر خان التي كانت عبارة عن مصدر لانتشار أسلحة الدمار الشامل لكل الدول المارقة.

وكانت صحيفة واشنطن بوست قد ذكرت بناء على معلومات استخباراتية أن كوريا الشمالية ربما تكون تعاونت مع سوريا من أجل بناء مفاعل نووي.
XS
SM
MD
LG