Accessibility links

تقرير حكومي أميركي: الحريات الدينية في العراق تدهورت بسبب العنف الطائفي


قال التقرير السنوي الخاص بالحرية الدينية الدولية الصادر عن وزارة الخارجية الأميركية إن الحرية الدينية تدهورت في العراق في السنوات الأخيرة بسبب أعمال التمرد والعنف الطائفي.

ولفت التقرير إلى أن العنف استهدف مواطنين من جميع الطوائف، وأنه لم يقتصر على الشيعة والسنة فقط.

وقال التقرير إنه في ظل العصابات الإجرامية والمتمردين الذين يرعبون الناس من جميع الطوائف والأعراق ومع غياب القانون فقد جرى استهداف العديد من الطوائف المختلفة بسبب هويتهم الدينية.

وأشار التقرير إلى أن اتباع ديانات مختلفة تعرضوا إلى أعمال قتل وخطف، وأن الهجمات شملت دور العبادة أيضاً.

ونبه التقرير على تعرض كثير من الأشخاص إلى الضغط والترهيب من متشددين من الدين أو الطائفة نفسها، لأنهم يرونهم لا يطبقون التعاليم الدينية بحذافيرها.

وقال التقرير إن غير المسلمين في العراق يتعرضون إلى العنف أيضا، لكونهم يشكلون أقليات دينية، ولتعذر وجود حماية عشائرية لهم.

XS
SM
MD
LG