Accessibility links

دراسة تربط بين مستوى التعليم والإصابة بمرض السرطان


ربطت دراسة أميركية أجريت مؤخرا بين مستوى التعليم والإصابة بمرض السرطان مؤكدة أنه كلما زاد مستوى تعليم الأفراد كلما قلت احتمالات وفاتهم بأمراض السرطان.

وقال الباحثون في الدراسة التي نشرت في دورية المعهد الوطني للأورام إن معدلات الوفاة الناجمة عن سرطانات الرئة والقولون والمستقيم بالإضافة إلى سرطان الثدي والبروستاتا على وجه التحديد مرتبطة بشكل قوى بمستوى التعليم.

وحلل الباحثون في دراستهم نحو 140 ألف حالة وفاة بالسرطان في الولايات المتحدة بين أشخاص بالغين تراوحت أعمارهم بين الـ 25والـ 64 عاما في 2001.

ووجد الباحثون في الدراسة التي أشرفت عليها جيسيكا البانو من جمعية السرطان الأميركية في أتلانتا أن الاختلاف في الوفيات بالنسبة لكل المجموعات كان أكثر وضوحا بين هؤلاء الذين تلقوا تعليما على مدى 12 عاما أو أقل.

كما كشف الباحثون عن أن معدلات الوفاة بالنسبة لكل أنواع السرطان مجتمعة والسرطانات الأربعة التي جرى دراستها كانت أعلى بشكل عام بين السود مقارنة بالبيض في نفس مستوى التعليم، وذلك نتيجة التفاوت الاجتماعي والاقتصادي في العمل والصحة والدخل والإسكان ومستوى المعيشة بشكل عام وكذلك الحصول على الرعاية الصحية.

ورجح الباحثون إن النتيجة التي توصلت إليها الدراسة قد تكون مرآة لروابط قوية بين مستويات التعليم الأقل والمخاطر التي تؤدى للوفاة بالسرطان مثل التدخين واحتمالات إجراء اختبارات الفحص لاكتشاف الإصابة بالسرطان، وكذلك الحصول على الرعاية الصحية اللازمة.
XS
SM
MD
LG