Accessibility links

الجنرال بتريوس يوصى بعدم إرسال قوات جديدة إلى العراق ويشيد بمقاومة العراقيين للتطرف والإرهاب


قال القائد العام للقوات الأميركية والمتعددة الجنسيات في العراق الجنرال ديفيد بتريوس إن عدداً من الدول العربية شددت من إجراءات انتقال عدد من مواطنيها إلى سوريا مخافة تسللهم منها إلى العراق.

وأضاف بتريوس في مقابلة خاصة بقناة الحرة التلفزيونية:
"لقد رأينا انخفاضاً في تدفق المقاتلين الأجانب إلى العراق، ويبدو هذا الانخفاض ذا مغزى من الناحية الإحصائية."

وأشار الجنرال بتريوس إلى أن قوات التحالف تعتقد أن سوريا اتخذت عدداً من الإجراءات. إلا أنه أوضح أن الولايات المتحدة لا تملك معلومات دقيقة عن الإجراءات السورية بسبب عدم وجود اتصال مباشر رغم حضور الولايات المتحدة بصفة مراقب محادثات اللجنة الأمنية لدول الجوار العراقي التي انعقدت في دمشق.

وأكد الجنرال بتريوس أنه أوصى بعدم استقدام قوات جديدة إلى العراق تحل محل القوات المغادرة، لأنه لمس تقدما في العديد من المناطق العراقية مع أن هذا التقدّم لم يكن متساوياً بين منطقة وأخرى.

وأضاف في مقابلة خاصة بقناة الحرة التلفزيونية أن العمليات العسكرية المتزامنة الأخيرة أدت إلى تراجع في عدد القتلى المدنيين وانخفاض في مستوى العنف الطائفي وإلى صحوة عراقية بهدف مقاتلة التطرف.
"صحوة مقاومة التطرف هذه ليست مقتصرة ً على محافظة الانبار بل تتعداها إلى محافظات أخرى مثل صلاح الدين وديالى ونينوى."

وأوضح بتريوس إلى أن القوات الأميركية والعراقية لا تزال قلقة من مستويات العنف رغم انخفاضها الأخير وستواصل جهودها لتخفيضها أكثر وبشكل ملحوظ.
XS
SM
MD
LG