Accessibility links

الرئيس الإيراني يدعو العاهل السعودي إلى توخي الحذر من الذين يعملون على بث الفرقة بين المسلمين


دعا الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز إلى توخي الحذر من أعداء الإسلام الذين يعملون على بث الفرقة بين المسلمين.

فقد جاء في الموقع الالكتروني التابع للرئاسة الإيرانية أن احمدي نجاد تطرق في اتصال هاتفي مع الملك السعودي إلى ما اعتبره اعتداءات يتعرض لها الحجاج الإيرانيون في المملكة.

ونقل الموقع عن أحمدي نجاد قوله خلال المكالمة أن أعداء الإسلام يعملون على بث الفرقة بين أبناء الأمة الإسلامية وخصوصا بين إيران والسعودية.

وأوضح موقع الرئاسة الإيرانية على شبكة الانترنت أن الملك عبد الله طمأن أحمدي نجاد إلى أن كل ما تقوم به السعودية لا يهدف إلا إلى تعزيز الوحدة بين المسلمين.

هذا وأوضح الموقع أن أحمدي نجاد أكد وقوف بلاده إلى جانب السعودية واستعدادَها لوضع خبراتها في مجال التكنولوجيا النووية تحت تصرف المملكة.

كما أشار أحمدي نجاد إلى الأنشطة النووية لبلاده، وأكد أن إيران نجحت في ترسيخ حقوقها النووية على الصعيد الدولي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" أحمد امين من طهران:
XS
SM
MD
LG