Accessibility links

قوات التحالف في أفغانستان تعترض شحنة أسلحة إيرانية متوجهة لطالبان


ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" اليوم الأحد أن قوات حلف شمال الأطلسي المنتشرة في أفغانستان اعترضت شحنة أسلحة إيرانية كانت متجهة إلى مقاتلي حركة طالبان.


ونقلت الصحيفة عن مسؤولين لم تكشف عن هوياتهم من القوة الدولية للمساعدة على إرساء الأمن (إيساف) بقيادة الأطلسي قولهم إن الشحنة التي ضبطت في السادس من سبتمبر / أيلول تشمل قنابل خارقة للمدرعات التي تبين أنها تؤدي إلى خسائر كبرى حين تستخدم كعبوات على حافة الطرقات ضد القوات الأجنبية في العراق.

وأضافت أن القوة بقيادة الأطلسي كانت قد ضبطت شحنتين أصغر من الأسلحة المماثلة من إيران الموجهة إلى ولاية هلمند في 11 إبريل/ نيسان والثالث من مايو/ أيار.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول أميركي قوله إنها كانت شحنة كبرى استرعت الانتباه.

وقالت الصحيفة إن مسؤول إيراني كبير وصف تلك المعلومات بأنها ادعاءات لا أساس لها من الصحة.
ونقلت الصحيفة عن المسؤول الإيراني قوله إن ليس لدي إيران مصلحة في انعدام الاستقرار في العراق أو أفغانستان.

وأضاف المسؤول أن لدي إيران علاقات حسن جوار جيدة مع رؤساء الدول الذين أشادوا بإيران في الآونة الأخيرة، مستنكرا الاتهامات بإرسال إيران أسلحة إلى المعارضة.

وأشار تقرير الصحيفة إلى أن إيران بوصفها دولة شيعية كانت لفترة طويلة معارضة لأفكار طالبان السنية، لكن مسؤولين أميركيين يرون أن التعاون بين الطرفين يستند على أساس التصدي المشترك للقوات الأجنبية لا سيما الغربية في أفغانستان.

التفاصيل في التقرير التالي:
XS
SM
MD
LG