Accessibility links

أولمرت يقول إن هدف مفاوضاته مع محمود عباس صياغة إعلان مشترك وليس اتفاق مبادئ


حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت خلال اجتماع لحزب كاديما من الإفراط في التفاؤل بشأن نتيجة مباحثاته مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، الأمر الذي يقلص من حجم التوقعات قبل مؤتمر السلام المقبل برعاية الولايات المتحدة.

وقال أولمرت إنه لا صحة للأنباء التي تحدثت عن توصلهما إلى اتفاق مبادئ يكون ملزما للجانبين وأساسا تقوم عليه محادثات السلام المزمع إجراؤها في نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وأضاف أولمرت أن ما يجري التفاوض بشأنه حاليا لا يتجاوز التوصل إلى بيان مشترك يحدد النوايا والخطوط العريضة لمؤتمر السلام المرتقب.

ونقل مسؤول إسرائيلي عن اولمرت قوله في اجتماع الحكومة الأسبوعي إن "مجموعات العمل الإسرائيلية والفلسطينية تعد إعلانا مشتركا قبل المؤتمر الدولي الذي يرغب الرئيس جورج بوش في عقده بعد شهرين من الآن".

وأكد اولمرت للوزراء أن الطرفين لا يعملان على وضع اتفاق مبادئ كما ذكرت وسائل الإعلام، حسب المسؤول نفسه الذي طلب عدم الكشف عن هويته.

وكانت وسائل الإعلام الإسرائيلية والفلسطينية قد ذكرت الأسبوع الماضي أن اولمرت وعباس يعملان على صياغة مسودة اتفاق مبادئ قبل المؤتمر الدولي للسلام.
XS
SM
MD
LG