Accessibility links

اكتشاف حالة جديدة من الحمى القلاعية في بريطانيا


أعلنت وزارة البيئة في بريطانيا الجمعة أن إصابة جديدة بالحمى القلاعية تأكدت في مزرعة ثانية في ساري في جنوب شرق انكلترا بالقرب من البؤرة الأولى التي اكتشفت الأربعاء.

وهذه البؤرة الثانية التي سجلت في مزرعة قريبة من ايغام حيث تم القضاء على كل المواشي فيها اعتبارا من الخميس الماضي في إجراء احترازي، على ما أوضح به المصدر ذاته.

كما فرضت السلطات المختصة طوقاً من السيطرة على المنطقة التي منعت تحركات الماشية في نطاقها.

وتقع هذه المزرعة بالقرب من منطقة الحماية حول البؤرة الأولى في ايغام وهي محاذية للمزرعة التي عثر فيها على الإصابات الأربعاء.

ويحذر المزارعون من أن أي انتشار جديد سيكون بمثابة الكارثة على قطاع الثروة الحيوانية، التي منيت بسلسلة من الأزمات خلال الأعوام القليلة الماضية.

وأدى اندلاع الوباء قبل ستة أعوام لإعدام 7 ملايين رأس ماشية، كما قُدرت خسائر القطاع الزراعي في بريطانيا بـ 16 مليار دولار.

وكان يظن أنه تم القضاء على فيروس الحمى القلاعية تماما في أوروبا إلا أن الجائحة الأخيرة التي اجتاحت بريطانيا وغيرها كذبت تلك الظنون.
XS
SM
MD
LG