Accessibility links

سناتور ديموقراطي يصر على أن تقتصر مهمة القوات الأميركية في العراق على محاربة الإرهاب


أكد السناتور الديموقراطي جاك ريد مجددا تمسك حزبه بأن تكون مهمة القوات الأميركية في العراق مقتصرة على محاربة الإرهاب وتدريب القوات العراقية.

وقال خلال حوار تلفزيوني إن أعضاء مجلس الشيوخ الديموقراطيين يواصلون مساعيهم للحصول على الدعم اللازم من المزيد من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين لتتوفر أغلبية الستين صوتا اللازمة لاتخاذ قرار بذلك الشأن:
"إننا نواصل جهودنا كل يوم، وفي الوقت الراهن يحظى التعديل الذي اقترحه السناتور جيم ويب بما لا يقل عن 57 صوتا من أعضاء الحزبين، حسب تقديري، وسنواصل جهودنا للحصول على العدد اللازم من الأصوات. وهذه العملية تسير ببطء أكثر مما يجب، ولكني أعتقد أنها ماضية في الاتجاه الصحيح، وأتوقع أن نحصل على تأييد 60 عضوا، بل وآمل أن يصل ذلك العدد إلى 67".

وقال ريد إن التقدم الذي تم إحرازه في الأنبار يساعد في حل جزء من المشكلة، ولكنه لا يساهم في إزالة المشكلة الرئيسية:
"ما يجري في الأنبار هو صراع بين السُّنة أنفسهم، السنة الجهاديون ضد السنة من شيوخ العشائر، ونحن نحرز تقدما فيما يتعلق بتلك الناحية. غير أن الانشقاق الحقيقي في العراق هو النزاع بين الطائفتين الشيعية والسنية، وذلك صراع هائل عنيف جدا، ولا يبدو أنه في طريقه إلى الحل".

وأضاف ريد أن الحكومة العراقية لم تخفق فقط في التوفيق بين الشيعة والسنة بل إنها أخفقت أيضا في توفير الخدمات التي يحتاج إليها المواطنون.

التصدي للتدخل الإيراني في العراق

قال الجنرال ديفيد بتريوس قائد القوات الأميركية في العراق إن قوات التحالف قادرة على مواجهة تدخل إيران في العراق داخل حدود العراق، وقال:
"بإمكاننا التصدي للتهديد الإيراني داخل حدود العراق ولسنا بحاجة لدخول أراضي ايران."
XS
SM
MD
LG