Accessibility links

أمر قضائي باعتقال أربعة مسؤولين محليين في كربلاء ينتمون للتيار الصدري


أصدرت محكمة الجنايات في بغداد أمرا بإلقاء القبض على أربعة مسؤولين محليين في محافظة كربلاء.
وتشمل مذكرة الاعتقال ثلاثة من أعضاء مجلس المحافظة، هم كل من: الناطق الإعلامي باسم المجلس ونقيب الصحفيين في كربلاء غالب الدعمي، ونائب المحافظ جواد الحسناوي، وأحمد الحسيني بالإضافة إلى رئيس مجلس قضاء الهندية حسن الأعرجي.

" حصلت على معلومات تدين أطرافا في الحكومة لديها ميليشيات قتلت العشرات من المواطنين في كربلاء "

وقال عضو مجلس محافظة كربلاء أحمد الحسيني في اتصال مع "راديو سوا" من مدينة النجف، حيث اجتمع الأربعة مع قادة التيار الصدري عصر الأحد، إن مذكرة الاعتقال جاءت على خلفية تجاذبات سياسية بين أطراف في الحكومة والتيار الصدري الذي ينتمي إليه المطلوبون الأربعة.

وحدد الناطق باسم مجلس محافظة كربلاء غالب الدعمي عددا من الأسباب التي قال إنها تقف وراء مذكرة الاعتقال الصادرة بحقه، قائلا إن من بين تلك الأسباب كتاباته المتواصلة ضد الحكومة العراقية، وما أسماها باخفاقاتها في مجال الأمن والخدمات، بالإضافة إلى وجود خلافات عائلية بين عشيرتي الدعمي والمالكي. أما السبب الآخر، والذي اعتبره غالب الدعمي مهما، فهو حصوله على معلومات تدين أطرافا في الحكومة لديها ميليشيات، قال انها قتلت العشرات من المواطنين في كربلاء، رافضا أن يسمي تلك الأطراف، إلا أن غالب الدعمي لم يشر إلى الأسباب التي تقف وراء أمر القاء القبض الصادر بحق الأشخاص الثلاثة الآخرين.

في هذه الاثناء، رفض محافظ كربلاء عقيل الخزعلي التعليق على الأمر، ولكن رئيس مجلس المحافظة عبد العال الياسري كشف عن وجود اتصالات مع رئاسة الوزراء لاحتواء الموقف، وإيقاف أمر إلقاء القبض على المسؤولين الأربعة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:

XS
SM
MD
LG