Accessibility links

السيناتور الديموقراطي جوزيف بايدن: خطة الانسحاب من العراق ليست كافية


صرح السيناتور جوزيف بايدن رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي بأن خطة الانسحاب من العراق ليست كافية.وقال بايدن في مقابلة أجرتها معه شبكة تليفزيون FOX: "أعتقد أن أهم شيء هو إعادة نشر القوات الأميركية بعيدا عن وضعها الراهن وسط تلك الحرب الأهلية".

وأضاف السيناتور بايدن وهو من الساعين لنيل ترشيح الحزب الديموقراطي لخوض انتخابات الرئاسة أنه يتفق مع وجهة نظر البيت الأبيض في أن سحبا كاملا للقوات من العراق سيكون بمثابة كارثة، لكنه قال إن القوات الأميركية يمكن أن تكون فعالة بأعداد صغيرة إذا نشرت بطول حدود العراق فقال: "ليس هناك أي دعوة أو اقتراح بالانسحاب الكامل، سيكون الأمر تغييرا رئيسيا في التخطيط والإستراتيجية".

غيتس: مستعدون للإبقاء على وجود عسكري متوسط الحجم في العراق لأمد طويل

و كان وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس قد صرح في مقابلة مع شبكة تليفزيون ABC بأنه يتصور في المستقبل تواجدا عسكريا أقل نسبيا في العراق حيث قال: "على افتراض أن الأوضاع تواصل التحسن في العراق، فإننا سنواصل تقليص القوات. والفكرة أنه سيكون لنا دور محدد في العراق لبعض الوقت كقوة تعمل من أجل إشاعة الاستقرار".

وأشار غيتس إلى أن تلك القوات سوف تركز على تأمين الحدود ومكافحة الإرهاب وتدريب القوات العراقية وتجهيزها قائلا: "لا أعلم بالضبط عدد القوات آنذاك، لأنه سيتعين أولا التفاوض مع العراقيين لمعرفة ما يريدون قبوله، ولكني أعتقد أن القوات المتبقية ستشكل جزءا محدودا من القوات المنتشرة في الوقت الراهن".

هذا وتشير نتائج استطلاعات جديدة للرأي إلى أن معظم الأميركيين لا يؤيدون إستراتيجية الرئيس بوش في العراق لكنهم لا يريدون في الوقت نفسه انسحابا فوريا.
XS
SM
MD
LG