Accessibility links

كروكر: معاملات اللاجئين العراقيين ستأخذ سنتين قبل منحهم تأشيرة الدخول الأميركية


نقلت صحيفة واشنطن بوست عن سفير الولايات المتحدة لدى العراق رايان كروكر قوله إن حوالي 10 آلاف لاجئ عراقي قد ينتظرون مدة سنتين على الأقل قبل منحهم الإذن بدخول الولايات المتحدة بسبب تعقيدات المسار الإداري للبت في ملفات هؤلاء اللاجئين.

وذكرت الصحيفة أن السفير كروكر بعث برسالة إلى وزارة الخارجية الأميركية بعنوان "معاملات اللاجئين العراقيين هل يمكن تسريعها؟" أشار فيها إلى النقص في الموارد البشرية والموظفين الرسميين التابعين لوزارة الأمن الداخلي الأميركي والذين يتولون تجهيز تلك المعاملات انطلاقا من العاصمة الأردنية عمان.

وتابعت الصحيفة أن السفير كروكر اقترح إضافة إلى التعجيل بدراسة ملفات اللاجئين العراقيين مواصلةً الضغط على سوريا التي ترفض منح تأشيرات دخول إلى الموظفين الحكوميين الأميركيين من أجل التمكن من دراسة ملفات طالبي اللجوء العراقيين.

تدريب نحو 16 ألف عراقي

على الصعيد الأمني، ذكر البريغادير جنرال جيمس هاغينز قائد عمليات المناورات جنوبي العاصمة بغداد أن القوات الأميركية تدرب نحو 16 ألف عراقي في المناطق المضطربة للانضمام إلى القوات الأمنية.

وقال هاغينز إن تلك الخطوة تعد امتدادا لما تم تأسيسه في محافظة الأنبار لمواجهة تنظيم القاعدة والذي يعرف باسم مجلس إنقاذ الأنبار.

وأضاف الجنرال الأميركي أن الأفراد الذين يتم تدريبهم يمثلون 33 جماعة في منطقة تشمل معقلا للقاعدة يعرف بمثلث الموت.

XS
SM
MD
LG