Accessibility links

صائب عريقات: الهدف من المحادثات التمهيدية مع إسرائيل التوصل إلى حل الدولتين


قال صائب عريقات رئيس دائرة المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية إن الهدف من المحادثات التمهيدية المرتقبة بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني هو التوصل إلى حل الدولتين وتنفيذ خريطة الطريق ومبادرة السلام العربية.

وقال تعليقا على تصريحات القادة الإسرائيليين الذين قالوا إن محادثاتهم مع الجانب الفلسطيني ستخرج بإعلان مشترك بدلا من اتفاق مبادئ، قال صائب عريقات إن المحك الحقيقي هو ما تتمخض عنه المحادثات بغض النظر عن الاسم الذي نطلقه عليها.

وفي إجابة له عن سؤال عما إذا كانت المحادثات الجارية حاليا بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي ستؤدي إلى كسر الجمود في عملية السلام، قال عريقات إنه من السابق لأوانه التكهن بالنتائج في الوقت الراهن.

هذا، ومن المتوقع أن تصل وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس إلى المنطقة الثلاثاء لإجراء مزيد من المحادثات قبل انعقاد المؤتمر.

فتح تؤكد الاشتراك في مؤتمر السلام

نفى أحمد عبد الرحمن المتحدث الرسمي باسم حركة فتح أن يكون لدى السلطة الفلسطينية نية للطلب من واشنطن إرجاء مؤتمر السلام المزمع عقده في أكتوبر/تشرين الأول المقبل، وقال إن على الولايات المتحدة أن تضغط على إسرائيل التي تعمل على إفشال مؤتمر السلام أو تأجيله لأنها لا تريد سلاما كما قال.

وقال مصدر رسمي فلسطيني: "إننا ذاهبون إلى المؤتمر لمناقشة قضايا جوهرية لا تخدم المصالح الفلسطينية فحسب بل وتخدم مصالح غالبية العرب والمسلمين"، وأضاف أن الفلسطينيين لا يريدون تكرار خطأ قمة كامب ديفيد عندما ترك الرئيس الراحل ياسر عرفات وحيدا في مواجهة ضغط الإسرائيليين والأميركيين، "فإذا عزف العرب عن الذهاب فلن نذهب أيضا"، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG