Accessibility links

أمراض المدنية الحديثة تزيد من الأضرار التي تلحق بالكلى


أظهرت دراسة ألمانية صدرت عن المؤسسة الألمانية لأمراض الكلية أن أمراض المدنية الحديثة مثل السكر وارتفاع ضغط الدم تؤدي إلى تزايد تضرر الكلى.

وأفادت المؤسسة اليوم في دارمشتات بأن عدد حالات الإصابة بالفشل الكلوي في ألمانيا تزيد بنسبة 3 إلى 5 بالمائة سنويا. وقالت المؤسسة إن عدد الأشخاص الذين كانوا يعتمدون على الغسيل الكلوي قبل عشرة أعوام في ألمانيا لم يكن يتعدى 41 ألفاً في حين ارتفع عددهم حاليا إلى 63 ألف شخص.

وأضافت المؤسسة أن عدد الذين يعيشون بكلية مزروعة عام 1995 بلغ نحو 13 ألف شخص، وأن عدد حالات الكلى المزروعة يبلغ اليوم 24 ألف حالة.

وفي هذا السياق قال رئيس المؤسسة الأستاذ فيرنر ريغل إن أغلب الإصابات بالفشل الكلوي تسجل بين كبار السن في عمر 65 إلى 75 عاما.

واعتبر ريغل الأمراض الشعبية الحديثة مثل السكر وارتفاع ضغط الدم والتدخين مسؤولة عن هذا التزايد السريع.

وأشار الأستاذ الألماني إلى أن 40 بالمائة من المصابين بالسكر يصابون مع الوقت بأمراض الكلى و أن 20 بالمائة من المصابين بارتفاع ضغط الدم يموتون بسبب أمراض الكلى.

وتسعى المؤسسة الألمانية للكلى التي تحتفل بمرور 10أعوام على تأسيسها إلى تحسين فرص التعرف المبكر على أمراض الكلى، إذ توصي الأشخاص فوق سن السادسة والثلاثين بعمل تحليل للبول كل عامين.

XS
SM
MD
LG