Accessibility links

نائب تركماني يتهم الحكومة بالتقصير في حماية التركمان وحرمانهم من المناصب المهمة


اتهم النائب التركماني عن الكتلة الصدرية فوزي أكرم الحكومة العراقية بالتقصير في حماية المناطق التي تقطنها غالبية تركمانية شمال العراق، مشيرا إلى أن أطرافا لم يسمها حرمت التركمان من شغل مناصب مهمة في الدولة، حسب قوله.

وأكد أكرم في تصريح لـ "راديو سوا" أن الهجمات على التركمان من الجماعات المسلحة باتت يومية، وقال:

"يومياً هنا وهناك، وخاصة في المدن التركمانية في آمرلي، وداقوق وتلعفر، وطوزخورماتو، وكركوك، وغيرها من المناطق التركمانية تفجيرات عديدة أدت إلى وقوع آلاف الضحايا التركمان دون أن تكون هناك إجراءات أمنية من قبل أجهزة وزارة الداخلية أو الدفاع للحيلولة دون وقوع هذه الحوادث".

وأشار أكرم الى أن جهات سياسية متنفذة في الحكومة لم يسمها تقف وراء حرمان التركمان من حقوقهم في المشاركة في أجهزة الدولة:

"مهيمنين على مؤسسات السلطة منذ السقوط ولحدِّ الآن. وهم العائق الوحيد أمام التركمان، بحيث لم يجعلهم أن يأخذوا مكانهم الصحيح، إذ لا تجد من ضمن 37 وزارة عراقية وزيراً تركمانيا، إلا وزارة يتيمة، ولاتجد سفيراً واحداً من ضمن 76 سفيرا".

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG