Accessibility links

الأمين العام لمنظمة أنصار الدعوة يثني على انسحاب قوى نيابية من كتلها


عدّ الأمين العام لمنظمة أنصار الدعوة مازن مكية انسحاب قوى وشخصيات سياسية من كتلتها خطوة على طريق نحو تصحيح المسار السياسي في العراق.

وقال مكية في تصريح خاص بـ "راديو سوا":

"إن التكتلات الطائفية والعرقية كانت سبباً رئيسياً وكبيراً ومهماً في تراجع المحور السياسي وضعفه. وإن إصلاح هذا المحور يصب ويتجسد الآن في الخروج من أسوار تلك التكتلات. لذلك فان هذه الخطوة (الإنسحابات) تعتبر أول خطوة على الطريق الصحيح لخلاص العراق من هذه الأزمة الخانقة.".

وأضاف الأمين العام لمنظمة أنصار الدعوة مازن مكية:
"دعونا كل القوى العراقية لإستثمار هذه الفرصة لإصطفافهم في تجمع أو تكتل وطني عراقي، وتمزيق رداء الذل والضعف، وضمان حالة التوازن في ميزان الحضور العراقي بمختلف ألوانه.".

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG