Accessibility links

الحكومة الأفغانية ترفض شروط طالبان وتعرض الأمن على من يشارك منهم في مفاوضات السلام


أعلن المتحدث باسم الرئيس الأفغاني حميد كرزاي رفض الحكومة الأفغانية أي شرط مسبق للتفاوض مع حركة طالبان، مضيفا أن الضمانة الوحيدة ستكون الأمن لعناصر الحركة الذين سيشاركون في المفاوضات.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن همايون حميد زاده قوله "إن المفاوضات يجب أن يشارك فيها عناصر أفغان من طالبان لا أجانب"، في إشارة إلى احتمال أن يكون المفاوضون عناصر من تنظيم القاعدة أو من حركة طالبان الباكستانية.

وكانت حركة طالبان قد أعلنت الاثنين أنها لن توافق على الدخول في مفاوضات السلام التي اقترحها الرئيس الأفغاني إلا في حال أدت إلى انسحاب نحو 50 ألف جندي أجنبي من أفغانستان.

مقتل 15 مسلحا

ميدانيا، أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية الثلاثاء مقتل 15 ممن وصفتهم بأنهم إرهابيون في عمليتين منفصلتين في منطقة هلمند الجنوبية، فيما أعلنت وزارة الدفاع البريطانية مقتل أحد جنودها العاملين ضمن قوات حلف شمال الأطلسي في انفجار، دون كشف المزيد من التفاصيل.

تضارب في الأنباء

وفي مقاطعة غزني، تضاربت الأنباء حول مقتل أحد قادة حركة طالبان في هجوم بري وجوي للقوات الأفغانية وقوات التحالف وسط المقاطعة أسفر عن مقتل عشرة من عناصر الحركة.

فقد أعلنت الشرطة الأفغانية أن الملا عبد الله جان الذي شارك في اختطاف 23 كوريا جنوبيا في يوليو/تموز الماضي قتل خلال العملية، فيما ذكرت وزارة الدفاع الأفغانية أنها تجري تحقيقات للتأكد من مقتله.

وقد أكدت قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة مقتل عشرات المسلحين في العملية واعتقال أربعة آخرين، إلا أنها لم تكشف عما إذا كان بينهم القائد عبد الله جان الذي كان يتحدث إلى وسائل الإعلام أثناء أزمة الرهائن الكوريين الجنوبيين.

من جانبها، قالت حركة طالبان إن أربعة من عناصرها قتلوا إلا أنها لم تشر إلى مقتل جان.

وكان قائد آخر من طالبان شارك في عملية الخطف قتل مطلع الشهر الجاري بعد أيام من الإفراج عن الرهائن الكوريين الجنوبيين.
XS
SM
MD
LG