Accessibility links

التمارين الرياضية تساعد على خفض مستوى السكر في الدم


توصل باحثون أميركيون إلى اكتشاف طبي مفاده أن ممارسة التمارين الرياضية بأنواعها يساعد على تحسين مستوى السكر في الدم مما يشكل خبرا جيدا بالنسبة لمرضى السكري.

ويبلغ عدد المصابين بمرض السكري في الولايات المتحدة حوالي 20.8 مليون مصاب يعاني معظمهم من الصنف الثاني من داء السكري، وهو الأكثر شيوعا بين المصابين وتتعدد أسبابه بين السمنة وعدم ممارسة الرياضة والجينات الموروثة.

وتتلخص الإصابة بداء السكري في عجز الجسم عن إنتاج كميات كافية من الأنسولين أو إستخدامها بشكل فعال لخفض مستوى السكر في الدم. وبمرور الزمن يتسبب ذلك في إلحاق أضرار بالشرايين مما يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب كالجلطات وتلف الأعصاب وبتر الأعضاء وفقدان البصر وأمراض الكلى.

وكان الباحثون في كالغاري واوتاوا في كندا قد أجروا تجارب على 251 مصابا بداء السكري تتراوح أعمارهم بين 39 و70 سنة، تم توزيعهم على أربعة فرق لم يطلب من الفريق الأول القيام بأي نشاط رياضي في حين تم تكليف الفرق الثلاثة الأخرى بالقيام بتمارين رياضية تتراوح بين ممارسة رياضة المشي والركض ورفع الأثقال أو الاثنين معا لمدة 45 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع، على مدى 22 أسبوعا.

وجاءت النتائج لتوضح عدم تغيير في نسبة السكر في الدم بالنسبة للفريق الأول الذي لم يقم بأي نشاط رياضي، وحدوث إنخفاض في معدل السكري في الدم بنسبة 0.51 بالمئة لدى الفريق الثاني الذي مارس رياضة المشي والركض، وانخفاض بنسبة 0.38 بالمئة لدى الفريق الثالث ممن مارسوا رياضة رفع الأثقال، أما الفريق الرابع الذي مارس الرياضتين فقد سجل إنخفاضا بنسبة 0.97 بالمئة في معدل السكر في االدم.
XS
SM
MD
LG