Accessibility links

مجلس الشيوخ الأميركي يرفض مثول معتقلي غوانتانامو أمام محاكم فيدرالية


رفض مجلس الشيوخ الأميركي الأربعاء مشروع قانون يسمح لسجناء "الحرب على الإرهاب" fمعتقل غوانتانامو في كوبا، بالمثول أمام محاكم فيدرالية للنظر في قضيتهم.

وقد صوت أعضاء مجلس الشيوخ بأغلبية 56 مقابل 43 لصالح مشروع القرار، إلا أنه لم يتم إقراره لأن قوانين المجلس تقضي بالحصول على 60 صوتا لذلك.

وكان المشروع ينص على السماح للمعتقلين باللجوء إلى النظام القضائي الأميركي المدني.

وحذر السناتور الديموقراطي باتريك ليهي زملاءه في وقت سابق من أن حرمان المعتقلين من هذه الحقوق يضر بصورة الولايات المتحدة في أنحاء العالم.

وأكد أن ذلك "سيجعلنا معرضين أكثر كشعب لأنه يبعدنا عن جوهر القيم الأميركية ويشكك في دورنا التاريخي كمدافعين عن حقوق الانسان في أنحاء العالم".

إلا أن الجمهوريين عارضوا مشروع القرار وحذروا من أنه يحرم الولايات المتحدة من سلاح قانوني رئيسي في ترسانتها في الحرب على الإرهاب.

وقال السناتور الجمهوري عن ولاية أريزونا جون ماكين إن السماح للمقاتلين الأعداء بدخول نظام المحاكم الأميركية سيؤدي إلى الإفراج عنهم وعودتهم لقتال الجنود الأميركيين في ساحة المعركة.

وكانت المحكمة العليا قد وافقت في يونيو/حزيران على دراسة مطالب المعتقلين في الحرب على الإرهاب المحتجزين في غوانتانامو دون تهم.
XS
SM
MD
LG