Accessibility links

مجلس الأمن الدولي يمدد بأغلبية ساحقة مهمة أيساف في أفغانستان في وجه امتناع روسي


مدد مجلس الأمن الدولي بأغلبية ساحقة الأربعاء مهمة القوة الدولية للمساعدة على فرض الأمن في أفغانستان أيساف بقيادة الولايات المتحدة لمدة عام بالرغم من امتناع روسيا.

وأقر 14 من أصل 15 عضوا القرار الذي تبناه مجلس الأمن لتمديد المهمة لمدة عام اعتبارا من 13 أكتوبر/تشرين الأول، موعد انتهاء المهمة.

ولكن روسيا التي تتمتع بحق النقض أعلنت أنها لا تستطيع أن "تهضم" هذا القرار بسبب فقرة أضيفت إلى النص وتشير إلى مهمة قوة البحرية اليابانية المتعلقة بتموين القوات الدولية. وتعمل هذه القوة في أفغانستان بقيادة الولايات المتحدة.

واعتبر السفير الروسي لدى الامم المتحدة فيتالي تشوركين أن الأمر يعكس قرارا "بإعطاء الأولوية للاعتبارات السياسية الداخلية لبعض أعضاء الأمم المتحدة". وقال إنه تمت التضحية بوحدة مجلس الأمن بشكل متسرع.

ومن ناحيته، قال السفير الأميركي لدى الأمم المتحدة زلماي خليل زاد إن هذه الفقرة أضيفت بسبب النقاش المحتدم في طوكيو حول ضرورة أو عدم ضرورة مواصلة المهمة اليابانية. ويعتبر زعيم المعارضة إيشيرو أوزاوا أنه لا يتوجب على اليابان أن تشارك في "حروب أميركية".

شيفر: هولندا لن تسحب قواتها من أفغانستان

XS
SM
MD
LG