Accessibility links

هنية يطلب تدخل مصر لمنع أي إجراء إسرائيلي ضد قطاع غزة بعد إعلانه كيانا معاديا


أكد إسماعيل هينة رئيس الوزراء الفلسطيني المقال في اتصال هاتفي اليوم الخميس مع مدير المخابرات المصرية عمر سليمان على ضرورة تحرك مصر لمنع إسرائيل من اتخاذ إجراءات ضد قطاع غزة إثر قرارها اعتبار القطاع كيانا معاديا.

وفي بيان صادر عن مكتبه، قال المتحدث باسم الحكومة المقالة إن هنية أجرى اتصالا هاتفيا مع عمر سليمان وبحث معه القرار الإسرائيلي باعتبار قطاع غزة كيانا معاديا وضرورة تحرك مصر من أجل منع إسرائيل من القيام بأي إجراءات ضد الفلسطينيين في القطاع.

وأضاف البيان أن سليمان أبلغ هنية أن مصر تولي اهتماما بهذه القضية وأن الجانب المصري أجرى اتصالات بالفعل مع الجانب الإسرائيلي في هذا الموضوع.

تلويح إسرائيل بقطع الإمدادات عن القطاع أثار استنكارا دوليا

من جهة ثانية، قال النونو في البيان إن هنية وضع سليمان في ضوء نتائج الاتصالات واللقاءات مع بعض الفصائل الفلسطينية فيما يتعلق بقضية التهدئة المتبادلة مع إسرائيل.

ونقل النونو عن هنية تأكيده لسليمان على وجود توجه لدى الفصائل للتهدئة انطلاقا من تقديرهم لمصلحة الشعب الفلسطيني وللحظة الراهنة.

من ناحية أخرى، أثار قرار إسرائيل إعلان قطاع غزة كيانا معاديا وقطع الإمدادات عنه، استنكار ومعارضة المجتمع الدولي.

فقد دعت المتحدثة باسم مسؤول العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي إسرائيل إلى التراجع عن قرارها.

وقالت إنه يمهد لقطع طريق المساعدات عن سكان قطاع غزة الذين يعانون أصلا من العقوبات الاقتصادية وإغلاق المعابر علاوة على العمليات العسكرية الإسرائيلية.

كما قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إن الخطوة التي اتخذتها إسرائيل تعارض التزاماتها تجاه سكان القطاع حسبما تنص عليه القوانين الدولية لحقوق الإنسان.

بدورها أعربت بريطانيا عن قلقها من قرار الحكومة الإسرائيلية، وقال متحدث باسم وزارة الخارجية في لندن إن الحكومة البريطانية تراقب التطورات في المنطقة.

XS
SM
MD
LG