Accessibility links

واشنطن تطلب من إسرائيل وقف تحليق طائراتها فوق لبنان إلى حين الانتخابات الرئاسية فيه


طلبت الولايات المتحدة من إسرائيل أن تخفف من نشاطاتها في لبنان حتى موعد الانتخابات الرئاسية اللبنانية المقررة في 25 سبتمبر/أيلول الجاري.

وقالت صحيفة هآرتس في عددها الخميس إن مسؤولين أميركيين أبلغوا نظراءهم الإسرائيليين أنه يجدر على إسرائيل أن تتفادى أي خطوات قد تؤثر على الوضع الداخلي في لبنان، مشيرين تحديدا إلى تحليق طائراتها في الأجواء اللبنانية.

ولفتت الصحيفة إلى أن مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد ولش شدد خلال محادثات مع مسؤولين إسرائيليين كبار في القدس قبل أسبوعين على أن الانتخابات شأن لبناني داخلي، وقال إنه من المهم تفادي أي خطوات قد تؤثر عليها.

ونقلت هآرتس عن مسؤول إسرائيلي كبير تأكيده عدم نية إسرائيل للتدخل في الانتخابات اللبنانية.

وأضافت الصحيفة أنه خلال الاتصالات الدورية التي تجري بين المسؤولين الأميركيين والإسرائيليين يطرح الأميركيون عادة القضية اللبنانية ويركزون على لائحة مواضيع يعتبرونها خلافية.

ويشدد الأميركيون على ضرورة أن تقلص إسرائيل من تحليق طائراتها فوق لبنان قبل الانتخابات وكذلك يرغبون بأن يرون وقفا نهائيا لها بشكل عام، وفق ما أضافت الصحيفة.

وأبلغ ولش نظراءه خلال لقاءاته معهم بضرورة بذل جهود لدعم حكومة رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة لافتا إلى أن العمليات الإسرائيلية قد تدعم منافسي السنيورة أي الأطراف المؤيدة لسوريا في لبنان.

وأضافت هآرتس أن نائب مساعد وزيرة الخارجية الأميركية روبرت دانين أبلغ كذلك نظراءه الإسرائيليين خلال الأسابيع الأخيرة أنه إذا استطاعت إسرائيل أن تقدم بيانات إلى الحكومة اللبنانية من أجهزة تحكم الكترونية تم استخدامها في إطلاق قنابل عنقودية خلال حرب الصيف في العام 2006 فإن ذلك يعتبر مكسبا كبيرا لحكومة السنيورة، لأن هذه البيانات قد تساعد في تحديد الأماكن التي تم فيها القاء القنابل العنقودية وكجزء من عمليات نزع الألغام في جنوب لبنان.
XS
SM
MD
LG