Accessibility links

بوش يقول إنه لم يتخل عن الخيار الدبلوماسي لمعالجة الأزمة النووية الإيرانية


أكد الرئيس بوش انه لم يتخلَّ عن الخيار الدبلوماسي لمعالجة الأزمة الناشئة عن سعي ايران لامتلاك برنامج نووي عسكري. وقال في مؤتمر صحافي عقده في البيت الأبيض الخميس إن الولايات المتحدة تسعى جاهدة لإقناع إيران سلمياً بالتخلي عن طموحاتها النووية تحت طائلة مواجهة العزل والعقوبات.

"أعتقد أن من الضروري أن نستمر في العمل بالتعاون مع أطراف آخرين لنرسل إلى طهران تلك الرسالة، والأمم المتحدة هي من أبرز الأماكن لتحقيق ذلك."

وتحدث بوش عن العقوبات المالية وكيفية الوصول إلى اتفاق دولي أكبر في شأنها:

"اننا نتحدث ايضاً إلى عدد كبير من وزراء المال لبحث أفضل الطرق لنبلغ الحكومة الايرانية بأن العالم لن يتسامح حيال إمتلاك إيران التكنولوجيا اللازمة لصنع سلاح نووي."

بوش يرفض التعليق على الغارة الجوية الإسرائيلية

كما رفض الرئيس بوش التعليق على الغارة الجوية الاسرائيلية على موقع نووي سوري، طبقا لما كشف عنه زعيم المعارضة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو.

وعن رأيه فيما صرح به وزير الخارجية الفرنسي من إمكانية توجيه ضربة عسكرية ضد إيران بسبب مضيها في برنامجها النووي، كرر بوش ما أعلنه في السابق من أنه يفضل إقناع إيران بالسبل السلمية بالتخلي عن برنامجها النووي وعدم السعي إلى امتلاك أسلحة نووية، وقال:

"إننا نعمل مع الحلفاء والأصدقاء من أجل توجيه رسالة ثابتة إلى إيران مفادها أن هناك سبيلا أفضل من العقوبات والعزلة الإقتصادية."

سياسة أميركا حيال إيران

قال الرئيس بوش إن السياسة التي تنتهجها الولايات المتحدة حيال إيران نابعة من التهديدات التي يطلقها مختلف المسؤولين الإيرانيين ولا سيما الرئيس محمود احمدي نجاد.

وقال بوش في مؤتمر صحافي عقده الخميس في البيت الأبيض:

"إن من المهم جداً لنا أن نأخذ التهديدات التي يطلقها رئيس إيران على محمل الجد لأنه شخص لا يتوقف عن الحديث عن اللجوء إلى القوة، وقد هدد في الأيام الأخيرة باستعمال القوة ضد حليفتنا الأساسية إسرائيل."
وقال بوش إن السياسة التي تنتهجها الولايات المتحدة حيال إيران تستهدف الحكومة الإيرانية وسياساتها التي تتحدى فيها المجتمع الدولي، وليس الشعب الإيراني، وقال:


"يعاني الاقتصاد الإيراني إما بسبب سوء الإدارة أو نتيجة للضغوط الدولية. وعلى الشعب الإيراني أن يفهم أن بعض المعاناة التي يعيشها هي من صنع حكومته."

إلا أن الرئيس بوش تطرق إلى الملف النووي لكوريا الشمالية مشددا على أن الجولة المقبلة من المحادثات السداسية ستركز ليس فقط على أهمية تفكيك البرنامج النووي لكوريا الشمالية بل ايضاً على ضمان عدم نقل كوريا الشمالية خبرتها النووية العسكرية إلى دول أخرى.
واوضح بوش أن تفكيك البرامج النووية والأسلحة الموجودة لن يعني الكثير اذا أخذت أي دولة نووية خبرتها ووضعتها في خدمة الأغراض العسكرية لدولة أخرى.

إغتيال النائب اللبناني أنطوان غانم

وعند تطرقه للشأن اللبناني، وصف الرئيس بوش اغتيال النائب اللبناني أنطوان غانم بأنه يندرج في إطار هجمة التنظيمات المتطرفة المعادية للحرية والديمقراطية على الدول التي تسير على الطريق الديمقراطي، وفي اطار الهجوم على الولايات المتحدة ومصالحها في الشرق الأوسط.


وأضاف بوش "لقد رأينا أمس هذا الاعتداء على مناضل لبناني مناهض لسوريا يعمل في سبيل حرية لبنان. لا أعرف من اغتاله لكنني أعرف أن هذا العمل يندرج في اطار ما نكافحه ونسعى للقضاء عليه من أعمال إرهابية تقوم بها التنظيمات المتطرفة وتقتل فيها الأبرياء لتقويض الديمقراطيات."

XS
SM
MD
LG