Accessibility links

نواب من الموصل يحتجون على فتح التحالف الكردستاني مكاتب لتطبيق المادة 140 في المحافظة


احتج نواب عن محافظة نينوى على إقدام الأطراف الكردية على فتح مكاتب لتطبيق المادة 140 في سهل نينوى ومناطق أخرى في المحافظة.

وصرح النائب عن الشبك في البرلمان حنين قدو لـ "راديو سوا" بهذا الشأن قائلا:

"هناك محاولات من قبل بعض الأطراف السياسية الفاعلة في العملية السياسية بإلحاق منطقة سهل نينوى ومناطق أخرى في ديالى وكركوك باقليم كردستان . في الواقع لابد أن أبين بأن المادة 140 لم يُتفق عليها في اللجنة الخاصة بالتعديلات الدستورية لحدِّ الان، وبالتالي أي إجراء على الأرض، حقيقة يعتبر إجراءً غير شرعي وغير مقبول".

وتحدث النائب الايزيدي أمين فرحان متهما الأكراد بالهيمنة على مكاتب المادة 140 وأضاف لـ "راديو سوا":

"المكاتب التي تعود إلى المادة 140 والمنتشرة في سنجار هي محتكرة ومحصورة ومهيمنة من قبل طرف سياسي واحد، دون مشاركة بقية الأطراف الأخرى، ولذلك فإن عمل هذه المكاتب غير دستورية وغير شرعية ومنحازة".

وقال النائب عن القائمة العراقية أسامة النجيفي في هذا الصدد:

"نحن نمدُّ أيدينا إلى الإخوة الكرد لفتح حوار جدي حول هذه المناطق، لمحاولة تجنب مزيد من المشاكل. نحن نريد تطبيق الدستور والقانون بصورة صحيحة، ولكن ليس بانحياز ، وعدم حياد ، واستغلال الظروف".

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG