Accessibility links

بلاك ووتر تستأنف عملها بالعراق بعد أربعة أيام من قرار الحكومة سحب ترخيصها


أعلن مصدر دبلوماسي أميركي في بغداد أن شركة بلاك ووتر الأمنية الأميركية عادت إلى ممارسة عملها في نقل الدبلوماسيين الأميركيين الجمعة بعد توقف دام أربعة أيام على خلفية قيام عناصرها بقتل نحو 10 مواطنين عراقيين في ساحة النسور ببغداد الأحد الماضي.
وقالت المتحدثة باسم السفارة الأميركية ميريمبي نانتونغو في تصريح نقلته وكالة الصحافة الفرنسية إن الشركة استأنفت عملها بالقيام بمهام محدودة في شوارع العاصمة، وأكدت أن جميع المهام المناطة بالشركة تحتاج إلى موافقة مسبقة.
وأشارت المتحدثة إلى أن الولايات المتحدة اتخذت هذا القرار بموافقة الحكومة العراقية، مؤكدة أن كل القوافل الرسمية للسفارة ستجري حمايتها من جانب شركة بلاك ووتر.
وكانت السفارة الأميركية قد أعلنت الأربعاء أنها قررت منذ الثلاثاء تعليق تنقلات موظفيها في بغداد، وكل أنحاء العراق، بعد تزايد مخاطر شن هجمات انتقامية إثر مقتل المواطنين العراقيين الـ 10 على أيدي عناصر شركة بلاك ووتر الأميركية أثناء قيامهم بحماية موكب تابع لوزارة الخارجية الأميركية في بغداد.
ويقول العراقيون إن هناك تجاوزاً وقع ضد مدنيين قتلوا في إطلاق نار من جانب حراس بلاك ووتر، في حين تؤكد الشركة الأمنية أنها تعرضت إلى هجوم مسلح.
وكان رئيس الوزراء نوري المالكي قد حث الأربعاء السلطات الأميركية على استخدام شركة أمنية غير بلاك ووتر لحماية دبلوماسييها.
XS
SM
MD
LG