Accessibility links

الطالباني يطالب كروكر وبتريوس بالإفراج عن إيراني اعتقلته القوات الأميركية بالسليمانية


أفاد بيان صدر عن مكتب رئاسة الجمهورية العراقية السبت بأن الرئيس جلال الطالباني بعث يوم الخميس الماضي رسالة إلى السفير الأميركي في بغداد رايان كروكر وقائد القوات المتعددة الجنسيات في العراق ديفيد بتريوس أعرب فيها عن استيائه من قيام القوات الأميركية باعتقال مواطن إيراني في السليمانية الأسبوع الماضي.

وقال الطالباني في رسالته:
"أعرب لكم عن استيائنا لقيام القوات الأميركية باعتقال هذا الزائر المدني الرسمي الإيراني دون إخبار أو تعاون مع حكومة إقليم كردستان، مما يعني إهانتها والتجاوز على صلاحياتها و حقوقها، فإني أطالب بإطلاق سراحه فوراً، حرصاً على مصلحة إقليم كردستان العراق، والعلاقات الإيرانية العراقية".

وأكد الطالباني أن المعتقل هو عضو في وفد ايراني كان يقوم بمهمة تجارية رسمية، وبعلم الحكومة المركزية في بغداد وحكومة إقليم كردستان.

وأشار الرئيس العراقي إلى أن الحكومة الإيرانية هددت بغلق الحدود مع إقليم كردستان ما لم يجر إطلاق سراح محمودي فرهادي الموظف المدني في محافظة كرمانشاه الإيرانية، محذرا من أن يتسبب ذلك بأضرار فادحة للأسواق والتجارة في إقليم كردستان في شهر رمضان.

وكان الجيش الأميركي قد أعلن في بيان له الخميس اعتقال أحد ضباط فيلق القدس التابع لقوات الحرس الثوري الإيراني في مدينة السليمانية، متهما المعتقل بالتورط في نقل العبوات الناسفة، والقنابل الخارقة إلى العراق، وتدريب المسلحين وإدخالهم إلى هذا البلد، خلافا للمبادرات الدبلوماسية التي أعلنت مؤخرا، حسب تعبير الجيش الأميركي.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في السليمانية فاضل صحبت:
XS
SM
MD
LG