Accessibility links

جماعة مسلحة في العراق تبث شريط فيديو لإعدام ضباط جيش كانوا خُطفوا في بعقوبة


قتلت جماعة ما يسمى بدولة العراق الإسلامية التابعة لتنظيم القاعدة في العراق بالرصاص خمسة ضباط في الجيش العراقي مخطوفين وبثت شريط فيديو لإعدامهم على الإنترنت السبت.

وأوضح شريط الفيديو الذي ظهر على الموقع على الإنترنت يستخدمه المسلحون في العراق مسلحا ملثما يطلق النيران على الضباط الذين كانوا معصوبي الأعين في الرأس بمسدس فيما بدت وكأنها منطقة نائية.

وذكر الضباط أن مقاتلي جماعة دولة العراق الإسلامية خطفوهم في بعقوبة عاصمة محافظة ديالى حيث شنت القوات الأميركية في الآونة الأخيرة عملية ضد تنظيم القاعدة ومتشددين آخرين من السنة.

وقال أحد الضباط وهو جالس أمام الكاميرا: "أنصح الشرطة والجيش بترك هذا العمل." وقالت الجماعة إن عملية الإعدام أوضحت أن الحكومة الأميركية ورئيس الوزراء العراقي نوري المالكي يخسران المعركة في العراق.

القبض على قتلة أبو ريشه

من جهة أخرى، أعلنت القوات الأميركية في العراق القبض على 25 شخصا لعلاقتهم باغتيال الشيخ عبد الستار أبو ريشه زعيم ثورة الأنبار التي تدعمها القوات الأميركية ضد تنظيم القاعدة في العراق.

وقال العقيد جبير راشد من الشرطة العراقية في الأنبار إن من بين المشتبه فيهم رئيس وحدة الحراسة الذي كان يفترض أن يحمي الشيخ أبو ريشه الذي قتل في الـ13 من الشهر الجاري بعد عشرة أيام فقط من لقائه مع الرئيس بوش في الأنبار.

مقتل سبعة مسلحين

وأعلن مصدر في الشرطة العراقية أن قوات عراقية أميركية مشتركة قتلت سبعة مسلحين مطلوبين في عملية إنزال جوي استهدفتهم في مدينة المسيب فجر السبت.

وقال الملازم علي العماري إن قوات أميركية عراقية مشتركة نفذت إنزالا جويا فجر السبت في حي الجيلاوية في مدينة المسيب استهدفت أشخاصا مطلوبين للقوات الأمنية وقتلت سبعة مسلحين.

وأوضح أن القوة اشتبكت مع المسلحين خلال المداهمة التي استهدفت عددا من المنازل في هذا الحي. وأكد أن القتلى جميعهم من المطلوبين للقوات الأمنية.

لكن مصدرا في مكتب الصدر في الحلة اتهم القوات الأميركية والعراقية بقتل 10 أشخاص من أتباع التيار الصدري في عملية الدهم السبت.
XS
SM
MD
LG