Accessibility links

الجيش الأميركي يتهم إيران بتزويد مسلحين عراقيين بصواريخ قادرة على إسقاط الطائرات


اتهم الجيش الأميركي في العراق إيران بتزويد المسلحين بالعراق بصورايخ أرض جو من النوع المتطور، فضلا عن أنواع متقدمة من الآر بي جي29.

وأشارت وكالة الصحافة الفرنسية إلى أن المتحدث باسم الجيش الأميركي مارك فوكس أبلغ الصحافيين الأحد في بغداد أن الأميركيين قد تبين لهم أن إيران تقدم للمسلحين صواريخ أرض جو من طراز ميثاق واحد، وذلك بتمريرها عبر الحدود مع العراق، وبمقدورها إسقاط مروحيات وطائرات أميركية.

وأضاف فوكس أن صواريخ أرض جو التي يسلمها الإيرانيون للمسلحين العراقيين مزودة بنظام توجيه يعمل بالأشعة تحت الحمراء وهو يتتبع مصادر الحرارة ويلاحقها، وله مدى يصل إلى أربعة آلاف متر.

ونقلت الوكالة عن فوكس اتهامه للمواطن الإيراني محمدي فرهدي الذي اعتقلته القوات الأميركية في السليمانية الخميس الماضي بأنه أحد العملاء المسؤولين عن تزويد الأسلحة للمقاتلين العراقيين.

غير أن إيران تدأب على نفي هذه الاتهامات، مشيرة إلى أن فرهدي هو أحد الموظفين المكلفين بتطوير التجارة مع إقليم كردستان.

وكان الرئيس العراقي جلال الطالباني طالب في رسالة بعثها لكل من السفير الأميركي لدى بغداد رايان كروكر والجنرال بتريوس بإطلاق سلاح فرهدي، الذي وصفه برجل الأعمال، مشددا على أن لا علاقة له بتهريب الأسلحة للعراق.
XS
SM
MD
LG