Accessibility links

إسرائيل تقرر الإفراج عن 90 سجينا فلسطينيا لديها وتسمح بنشر 500 شرطي فلسطيني في نابلس


قررت الحكومة الإسرائيلية الإفراج عن 90 فلسطينيا من أعضاء حركة فتح المعتقلين في السجون الإسرائيلية، وذلك في محاولة لتعزيز موقف الرئيس محمود عباس. وقالت ميري آيزن المتحدثة باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي: "وافق مجلس الوزراء الإسرائيلي (الأحد) على اقتراح رئيس الوزراء الخاص بالإفراج عن عدد من المعتقلين الفلسطينيين بمناسبة شهر رمضان. والقرار الذي تم اتخاذه يأتي في إطار المبادرات الإيجابية الرامية إلى دعم الحكومة الفلسطينية الحالية والرئيس الحالي لأنهم يؤيدون عملية السلام".

غير أن وزير شؤون الأسرى الفلسطيني أشرف عجرمي قال إن الإفراج عن هذا العدد المحدود من المعتقلين لا يساعد كثيرا في تعزيز موقف الرئيس عباس والحكومة الفلسطينية الشرعية: "نحن نسعد بإطلاق سراح أي معتقل فلسطيني من السجون الإسرائيلية، ولكن هذا العدد قليل جدا لأنهم يتحدثون الآن عن الإفراج عن تسعين معتقلا من بين أكثر من أحد عشر ألف فلسطيني في المعتقلات الإسرائيلية".

وقد أكدت اسرائيل أن المعتقلين الفلسطينيين الذين تقرر الإفراج عنهم ينتمون جميعهم إلى حركة فتح.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" من رام الله، نبهان خريشة:
XS
SM
MD
LG