Accessibility links

مظاهرات حاشدة في بورما يشترك فيها أكثر من 15 ألف راهب ضد النظام العسكري هناك


أفاد شهود عيان أن أكثر من 100 ألف شخص على رأسهم رهبان بوذيون، تظاهروا الاثنين في رانغون ضد النظام العسكري الحاكم في بورما.

وقال محللون إن هذه التظاهرات تشكل التحدي الأكثر خطورة للمجلس العسكري الحاكم منذ حوالي عقدين.

وكانت تظاهرتان، تضم كل منهما عشرات آلاف الأشخاص، إحداهما في وسط المدينة والأخرى في شمال رانغون.

وقدر شهود الحشد في شمال رانغون بأكثر من 100 ألف شخص فيما تظاهر حوالي 30 الف شخص بينهم أكثر من 15 الف راهب بوذي في مسيرة وسط المدينة.
XS
SM
MD
LG