Accessibility links

ليفني تسعى إلى إطلاق حملة دولية لمنع المنظمات الإرهابية من المشاركة في أي انتخابات


ذكرت صحيفة هآرتس في عددها الصادر الاثنين أن وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني تسعى لإطلاق حملة دبلوماسية تهدف إلى منع المنظمات الإرهابية من المشاركة في أي انتخابات أو تولي مناصب رسمية.

وأشارت الصحيفة إلى أن ليفني ستبدأ حملتها خلال مشاركتها في الجلسة الافتتاحية للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مشيرة إلى أن الحملة تستند إلى تجربة إسرائيل مع الفوز الذي حققته حركة حماس في الانتخابات التشريعية الفلسطينية عام 2006.

وأضافت الصحيفة أن ليفني ستطرح خلال الاجتماعات التي ستعقدها مع زعماء الدول والدبلوماسيين معايير معينة على مشاركة المنظمات في الانتخابات، وتأمل في أن يحظى اقتراحها بدعم دولي كاف لاستصدار قرار من مجلس الأمن في هذا الشأن.

وأوضحت هآرتس أن من بين المعايير التي ستطرحها ليفني منع مشاركة المنظمات التي لديها صفة عسكرية أو تحمل أيدولوجيات عنصرية في الانتخابات التشريعية.

وذكرت الصحيفة أن ليفني ستشارك الاثنين في اجتماع للدول المانحة للسلطة الفلسطينية ترأسه النرويج ويشارك فيه الأمين العام للأمم المتحدة واللجنة الرباعية بالإضافة إلى ممثلين عن الدول العربية المانحة.

XS
SM
MD
LG