Accessibility links

استمرار أزمة الكهرباء في بغداد نتيجة استهداف الجماعات المسلحة للخطوط الناقلة للطاقة


أدى استهداف الأنبوب الناقل للنفط الخام بين حقول كركوك ومصافي بيجي بعبوة ناسفة يوم الثلاثاء الماضي إلى تلوث مياه نهر دجلة، وهبوط في الطاقة الإنتاجية للمحطات المولدة للطاقة الكهربائية.

وقال الناطق باسم وزارة الكهرباء عزيز الشمري لـ"راديو سوا" إن استهداف الجماعات المسلحة للخطوط الناقلة للطاقة الكهربائية المحيطة بالعاصمة أسهم في تفاقم أزمة الكهرباء في بغداد.

وأعرب الشمري عن أمله في أن تتمكن فرق الصيانة في الوزارة من إصلاح هذه الخطوط في غضون الأيام القادمة، فضلا عن جهود وزارة الموارد المائية في تنقية مياه نهر دجلة من بقع الزيت، الأمر الذي سيسهم في إعادة المحطات المائية إلى طاقتها الانتاجية قبل حادث التفجير، والتعويض عن النقص الحاصل في تزويد بغداد بالطاقة الكهربائية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG