Accessibility links

رئيس الأركان الهولندي يرى أن فعالية مسلحي طالبان أكثر دقة وأنهم يحظون بمساعدة خارجية


اعتبر رئيس هيئة الأركان الهولندي الجنرال ديك برلين الاثنين في لاهاي أن فعالية عناصر طالبان الذين يقاتلون في أوروزغان جنوب أفغانستان تزداد يوما بعد يوم.

وقال الجنرال برلين: "إن الملاحظ أن الأخطاء التي يرتكبها عناصر طالبان باتت أقل وأنهم أصبحوا أكثر دقة وأفضل، وأعتقد أنهم يحظون بمساعدة من الخارج".
ورأى الجنرال أن المقاتلين يتلقون المساعدة وتعليمات من أجانب مما يجعلهم أكثر فعالية.

ولم يشأ الجنرال الهولندي توضيح نوع المساعدة ولا عن أي أجانب يتكلم. وكان الجنرال برلين يتحدث إلى الصحافيين لعرض حصيلة الوضع في ولاية أوروزغان حيث يحاول نحو 1600 جندي هولندي القيام بمهمة في مجال إعادة الإعمار.

وأقر الجنرال برلين بأن النزاعات المسلحة زادت، واعتبر أن عناصر طالبان سيحققون المزيد من الانتصارات من الآن وحتى الشتاء.

وتطرق ديك برلين إلى الوضع المتوتر حول معسكر هولندي مع وجود مقاتلين كثر من طالبان على مقربة منه. وقال إنه تقرر إرسال تعزيزات إلى هناك.

كمين تنصبه طالبان

وقد قال مسؤولون يوم الاثنين إن ثلاثة حراس أفغان بشركة أمنية أميركية خاصة قتلوا في كمين نصبه مقاتلو حركة طالبان في غرب أفغانستان.

وأضاف المسؤولون أن اشتباكا وقع بين طالبان والحراس بعد هجوم شن على قافلة في اقليم فرح مساء الأحد.

ولكن مسؤولا اقليميا طلب عدم نشر اسمه صرح بأن 13 حارسا لقوا حتفهم في الهجوم.

وذكر مدير شرطة فرح أن 21 من مقاتلي طالبان قتلوا في الاشتباك. ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من طالبان.

ورفضت طالبان من قبل التقارير عن خسائرها التي تصدرها القوات الأفغانية والأجنبية واصفة إياها بأنها تقارير دعائية.

وتصاعد العنف في أفغانستان خلال الـ 19 شهرا المنصرمة وهي أعنف فترة في البلاد منذ أن أطاحت القوات بقيادة الولايات المتحدة بحكومة طالبان عام2001.

مقتل جنديين أسبانييْن

وأعلنت وزارة الدفاع الأسبانية مقتل جنديين وإصابة اثنين آخرين من قواتها المنتشرة في أفغانستان في انفجار استهدف قافلتهم شرق محافظة فرح غرب أفغانستان. ويشارك 700 جندي أسباني في أفغانستان ضمن قوات حلف الناتو لحفظ الأمن.

ويقع اقليم فرح بالقرب من الحدود مع إيران. ويستخدم الإقليم أيضا كطريق رئيسي لتهريب المخدرات.

تحرير جنديين ايطاليين

تم تحرير جندييْن ايطاليين في أفغانستان الاثنين خلال غارة لقوات حلف الأطلسي. وقال مسؤولون عسكريون إن الجنديين جرحا خلال الغارة التي شنت من أجل تحريرهم حيث كانا محتجزين جنوب غرب اقليم فرح.

وقال سيرجيو دي غريغوريو رئيس لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ الإيطالي إن سبعة على الأقل من المشتبه في أنهم من الخاطفين قتلوا في الغارة.
XS
SM
MD
LG