Accessibility links

مشادة كلامية كادت أن تتطور إلى شجار بين النائبين محمد الدايني وجلال الدين الصغير


جدد محمد الدايني النائب عن قائمة الحوار الوطني اتهاماته لمسجد بُراثا بخزن مختلف أنواع الإسلحة، مما أدى إلى حصول مشادة كلامية بينه وبين إمام وخطيب المسجد النائب جلال الدين الصغير، كادت أن تتطور الى شجار لولا تدخل بعض النواب.

وأوضح الشيخ الصغير لـ "راديو سوا" ما جرى بقوله:

"إن مسجد براثا تعرَّض لمرتين إلى تفجير بسبب مثل هذه الافتراءات، ومثل هذه الأكاذيب. كنت أنتظر من مجلس النواب أن يتخذ خطوته المطلوبة، لكن مع الأسف الشديد لم يتصدَ أحد في مجلس النواب لهذا الموضوع، مما اضطرني إلى كشف هذا الموضوع داخل مجلس الأمن".

فيما بين النائب الدايني لـ "راديو سوا":

"هناك حقيقة يجب أن نتكلم عنها، ونتكلم كي يعرف الشارع العراقي. عندما داهمت القوات الأميركية مسجد براثا، حقيقة لم تداهمه من فراغ، وإنما بموجب معلومات دقيقة جاءت من قبل أشخاص يعملون مع الصغير، ووجدت ما وجدته في المرتين من أسلحة ثقيلة وقاذفات وعتاد ومعتقلين، هذه كلها موثقة".

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG